عناية حواء بجسمها

حمامات الساونا المنزلية وفوائدها

حمامات الساونا المنزلية وفوائدها

حمامات الساونا المنزلية وفوائدها

هل قمت يومياً باستخدام حمامات الساونا وتعرضي لدرجات الحرارة العالية

التي قد تصل إلى 80 درجة مئوية قد تكوني خضي تلك التجربة الرائعة وقد

تكوني لم تقومي بتجربتها بعد ونحن من هنا ندعوك لأخذ حمام ساونا

لتحصلي على فوائدها الجمة والمتعددة

فوائد حمامات الساونا

وهناك الكثير من المنتجعات السياحية، فنادق الخمس نجوم، النوادي

الصحية تقدم تلك الخدمة بصورة فائقة من الرعاية والعناية التي يمكن أن

تقومي بزيارتها في أماكن كثيرة حول العالم

  • علاج لألام المفاصل

عن طريق درجات الحرارة العالية تستطيعي أن تتخلصي من ألام المفاصل،

العضلات فمادة (الأندر وفين) التي يفرزها الجسم عندما يتعرض لدرجات

حرارة عالية تساعد على تمدد الأوعية الدموية فيزداد تدفق الدم مما يقلل

الشعور بالألم، استرخاء العضلات، تخفيف الكدمات، توتر وتشنج العضلات.

  • تنظيف، تنعيم الجلد

عند طريق درجات الحرارة المرتفعة يبدأ الجلد في التخلص من الشوائب،

البكتريا، الجراثيم التي تراكمت عليه بفعل عوامل البيئة والملوثات المنتشرة

في الجو ويخلص الجلد من بقايا الجلد الميت فيصبح عملية تقشير ذاتية

للجلد بطريقة صحية، طبيعية، آمنه وتتفتح مسام الجلد ليتنفس بحرية

ويمنح الجلد نعومة، حيوية، نضارة ويساعد على شد الجلد وتأخير ظهور

التجاعيد وعلامات الشيخوخة.

  • حرق الدهون

تعتبر حمامات الساونا هي الوسيلة الفعالة لإذابة الدهون المتراكمة تحت

سطح الجلد فقد أجريت بعض الدراسات عن فوائد حمامات الساونا والتي

أثبتت إن الانتظام في الحصول على حمام الساونا تحرق ما يعادل 300 سعر

حراري في كل مرة مما يخلصك من الترهلات، يحرق الدهون.

  • تحسين أداء القلب

لقد استخدمت حمامات الساونا في العصور القديمة في الحمام الشعبية

التي كانت منتشرة في الشوارع في ذلك الوقت وقد أضيف لها التدليك عن

طريق فنين متخصصين في ذلك وبجمع درجة الحرارة العالية مع التدليك تعم

الفائدة التي يستفيد منها القلب عن طريق تنشيط الدورة الدموية.

  • الساونا طاردة للسموم من الجسم

تحفز درجات الحرارة العالية الغدة الدرقية على إنتاج المزيد من العرق

لترطيب الجسم فيخرج مع العرق الكثير من السموم الموجودة في الدم

وتؤدي إلى خفض مستويات المواد الكيميائية، النحاس، الرصاص، النيكل،

الزئبق.

  • تخفيض نسبة الكوليسترول في الدم

عند إذابة الدهون، الشحوم المتراكمة في الدم عن طريق درجات الحرارة

المرتفعة يقل معها خطر ارتفاع نسب الكوليسترول في الدم.

  • مقاومة الأمراض

عندما ترتفع درجة حرارة الجسم بفضل حمامات الساونا وتستنشقي بخار

الماء سوف  تتخلصي من نزلات البرد، الأنفلونزا، الحساسية كما تحفز

الجسم على إنتاج المزيد من كرات الدم البيضاء التي تقاوم العديد من

الأمراض كما تستطيعي أن تضيفي الكثير من الروائح الطبيعية والمنعشة

للجلد، الجهاز التنفسي مثل الكافور.

  • الشعور بالاسترخاء، النوم الهادئ

الكثير منا يعاني من الأرق ولا يستطيع النوم ولكن مع تجربة حمامات

الساونا سيمنحك الاسترخاء والنوم الهادئ الذي تتمنيه فتمتعي بحمام ساونا

قبل النوم مباشرة لتحصلي على نوم هادئ وعميق.

  • تحسين المزاج، الحالة النفسية

إن دفء وحرارة حمامات الساونا، مادة (الأندر وفين) التي يفرزها الجسم

تعتبر من المواد الكيميائية التي تحسن المزاج والحالة النفسية فتقضي

على التوتر، القلق وتستطيعي أن تقضي داخل حمامك أوقات هادئة بعيداً

عن العالم الخارجي فتقضي على السلبيات التي مرت بك على مدار الأيام الماضية.

كيفية إنشاء حمام سونا منزلي

قد يرغب الكثير من السيدات، الفتيات في الحصول على فوائد حمامات

الساونا ولكنهم في نفس الوقت يريدون أن ينعموا بالخصوصية وان يحصلوا

على حمامات الساونا في أي يوقت يريدون فلا يكونوا مقيدين بوقت أو أيام

معينه من اجل ذلك تستطيعي أن تنشئي حمام ساونا خاص بك وحدك أنت

وعائلتك بين جدران منزلك.

فلكل من تبحث عن الاسترخاء والراحة بعد يوم عمل شاق في المهام

المنزلية فقد قام مصممين الديكور في إنشاء حمامات ساونا داخل المنازل

بعيداً عن النوادي والفنادق تم تصميم ذلك الحمام على الطراز العصري الذي

يتميز بوجود ساونا داخلية تجعل في استطاعة أفراد الأسرة أن يتمتعوا في

أي وقت شاءوا في عمل الجم المائي الرياضي، حمام البخار المنزلي،

العلاج بالماء.

كيفية تركيب المقصورة

أصبح من السهل بناء حمامات بخار شخصية كما يمكن تجهيز أي شقه

مهما كان حجم مساحتها بمقصورة مصنعه وذلك بأجراء بعض التعديلات

البسيطة عن طريق تثبيت معدات، كابينة جاهزة ، الموقد، الرشاشات كما

يوجد منها أحجام مختلفة فيمكنك من اختيار التصميم المناسب لساونا

صغيرة خاصة بك حسب مساحة حمامك وما عليك سوي تركيب كل ذلك

معا مع أجراء بعض التعديلات البسيطة على حمامك أما إذا كان حمامك ذو

مساحة صغيرة فمن المرجح تصميم ساونا الزوايا التي لا تأخذ مساحة

كبيرة من المكان.

حمامات البخار الجاهزة

تتكون حمامات الساونا الجاهزة من كابينة رئيسية مع مجموعة من الألواح

الخشبية، مقاعد، كراسي في غرفة البخار، بعض المعدات كالفرن الخاص،

دش الرذاذ المائي، العازل الحراري للحفاظ على الحرارة داخل الكابينة والذي

يحمي من تسرب البخار والرطوبة إلى خارج الساونا كما يوجد معدات

للتهوية داخل غرفة البخار، جهاز التحكم عن بعد، تحديد نظام العرض،

توصيل الأسلاك الكهربائية.

مادة صنع حمام الساونا

تصنع حمامات الساونا إما من الخشب أو السيراميك أو الزجاج وعند

استعمال مادة الخشب يتم تصنيعها من خشب أشجار تتصف بالليونة

مقاومة للرطوبة والحرارة وغالباً ما يفضل البعض حمامات الساونا المصنوعة

من الخشب لأنها تجعل الحمام أكثر دفئاً ومن أهم الأشياء التي يجب

الابتعاد عنها هو عدم دهان جدران حمام الساونا بأي نوع من الدهانات

الاصطناعية لأنه مع تزايد حدة الحرارة والبخار في المكان يتزايد التفاعل مع

تلك الدهانات وينتج عنه روائح الرتنجات المضرة بالصحة عند استنشاقها.

حمامات ساونا في أي مكان في المنزل

كما يجب معرفة إن إنشاء الساونا ليس قاصر وجودها  وتثبيتها في غرفة

الحمام فقط بل يمكن إنشائها في أي مكان في المنزل فالكثير من

الأشخاص يفضلون إقامتها في غرفة النوم لكن يجب من أجل ذلك إضافة

أنابيب خروج وتدفق المياه وتوفير مكان لوضع أجهزة التهوية والعازل الحراري.

الاحتياطات الواجب أتباعها عند أخذ حمامات الساونا

نظراً لدرجات الحرارة المرتفعة ينبغي أتباع بعض التعليمات والإرشادات الهامة من اجل السلامة والأمن

بسبب ارتفاع درجة حرارة حمام الساونا ومما ينتج عنه زيادة في إنتاج

الجسم للعرق فيفقد الجسم كميات كبيرة من الماء إن لم تعوض في حينها

قد تسبب الشعور بالتعب، الإرهاق ومن اجل السلامة ينبغي قبل أخذ حمام

الساونا شرب الكثير من المياه ومن الأفضل اصطحاب كمية من المياه معك داخل الحمام.

بالرغم من فوائد حمام الساونا ألا أنه من الأفضل اخذ الحمام من مرتان

إلى ثلاث مرات في الأسبوع حتى نتلافى أضرار الحرارة الجافة.

يجب ألا يزيد طول وقت حمام الساونا عن 15 دقيقة.

عند أخذ حمام الساونا يتأقلم الجسم على درجة حرارة معينة وقد تحدث ما

يسمى بالصدمة عند الخروج من الحمام نتيجة التفاوت الكبير في درجات

الحرارة مما قد يصيب الجسم بنزلات البرد من اجل ذلك لابد من تهيئة الجو

الخارجي الذي سوف تخرجين أليه بعد الحمام لتتناسب درجة حرارته مع

درجة حرارة جسمك حتى يتأقلم بالتدريج.