جمال حواء

روتين يومي للعناية بالشعر

روتين يومي للعناية بالشعر

روتين يومي للعناية بالشعر

لابد لنا من معرفة تركيب الشعر حتي نتمكن من العناية

 به فالشعر يتكون من جزئيين رئيسيين الجزء الأول

يقع تحت فروة الرأس وينقسم إلي بصيلة تنبت منها

باقي الشعرة وتمد هذه البصيلة باقي الشعرة بالمواد

الغذائية عن طريق الأوعية الدموية مما يساعد على

نمو الشعر والحفاظ على نعومته وحيويته وتتصل

البصيلة بغدد دهنية تعمل على تغذية الشعر وإكسابه

المادة الدهنية التي تعطي للشعر البريق واللمعان;

والجزء الثاني هو الجزء الغير حي وهو الشعر

الخارجي الذي يبدأ من فروة الرأس وحتي نهاية طول

الشعر وتتكون من نوع من البروتين بالإضافة إلي

صبغة الميلانين التي يكون دورها التحكم في لون

الشعر.

ويتأثر البروتين المكون للشعر بالعوامل الخارجية

المحيطة بالإنسان مثل درجة الحرارة والرطوبة

والأتربة ولذلك يجب علينا دائماً محاولة العناية بالشعر

وذلك عن طريق روتين يومي أو أسبوعي للحفاظ علي

الشعر ومنحه الصحة والحيوية واللمعان ويعمل على

منع تساقط الشعر وزيادة كثافته وقوته.

خطوات روتين العناية بالشعر:

الخطوة الأولي تمشيط الشعر:

يعد تمشيط الشعر من أهم خطوات العناية به وليس فقط

لأنه يزيل تشابك الشعر وإنما لأنه يعمل على تنشيط

وتحفيز الدورة الدموية التي تعمل على توصيل التغذية

اللازمة لجذور الشعر وتفكيك التشابك يساعد على

وصول الزيوت والدهون الطبيعية التي يفرزها الجسم

إلي كامل الشعرة حتي نهايتها مما يجعل الشعر ينمو

بصورة صحية ويفضل دائماً تمشيط الشعر قبل النوم

وبعده وقبل غسل الشعر وبعده ويجب تغيير اتجاه

تمشيط الشعر باستمرار حتي نتجنب الاحتكاك المستمر

بشعر مقدمة الرأس حتي نتفادى تساقطه.

وتعد الفرشاة المستخدمة في تمشيط الشعر من أكثر

العوامل التي تؤثر على الشعر فاستعمال فرشاة غير

مناسبة قد يؤدي إلي إزاء الشعر وبالتالي تساقطه ولذلك

لابد من اختيار الفرشاة بطريقة صحيحة نظراً لتنوع

أشكال وأنواع فراشي الشعر ولابد من مراعاة عدة

عوامل عند اختيار الفرشة بصورة صحيحة ومنها:

  • أن تكون الفرشاة من النوع ذو الوسادة وأن تكون ذات أسنان واسعة مما يساعد على تنشيط الدورة الدموية نتيجة تدليك فروة الرأس.
  • استخدام مشط خشبي ويكون ذو أسنان واسعة.
  • تجنب الفرشاة المعدنية الأسنان أو ذات القمم البلاستيكية التي تتسبب في تزايد تقصف الشعر وزيادة الكهرباء الاستاتيكية نتيجة احتكاك القمم البلاستيكية بالشعر.

الخطوة الثانية غسيل الشعر:

لابد من مراعات غسيل الشعر بطريقة صحيحة حتي

نضمن نظافته وتخلصه من الدهون والزيوت الذائدة

عنه وفي نفس الوقت لا نتسبب في تضرر الشعر أو

جفافه ويجب إتباع الخطوات التالية لضمان غسل

الشعر بأمان:

تمشيط الشعر قبل غسله مما يسهل عملية الغسل.

يبلل الشعر بالماء الدافئ جيداً حيث أن الماء الدافئ يساعد على تفتيح مسام فروة

الرأس والتخلص من الزيوت والأتربة العالقة في الشعر.

يوضع مقدار مناسب من الشامبو حسب طول الشعر وكثافته في راحة اليد ثم

يفرك باليدين ثم يوضع على فروة الشعر لكي تمتص فروة الشعر المواد المفيدة

الموجودة في الشامبو ثم يتم تدليك فروة الشعر بطريقة دائرية باستخدام أطراف

الأصابع لمدة دقيقتين ثم الاستمرار في نشر الشامبو على كامل الشعر.

يشطف الشعر جيداً بالماء الجاري.

تكرر الخطوة الخاصة باستخدام الشامبو مرة ثانية لضمان الاستفادة التامة

من المواد المغذية المكونة للشامبو حيث أن المرة الأولي تكون

للتخلص من الأتربة والزيوت.

يكرر شطف الشعر مرة أخري بالماء الدافئ جيدا حتي يكون ماء الشطف

نقي للغاية من آثار الشامبو لتجنب حدوث طبقة جيرية علي

الشعر بعد التنشيف.

يعاد شطف الشعر مرة أخري بالماء البارد حتي يعمل على غلق مسام فروة

الرأس ويعمل على منح الشعر اللمعان والبريق.

نقوم بالضغط على الشعر للتخلص من الماء الزائد ويراعي الضغط بهدوء شديد

حيث أن الشعر المبلل يكون ضعيف للغاية فيسهل تساقطه ولزلك نتجنب

سحب اليد على الشعر من الأمام إلي الخلف.

نقوم بوضع منشفة حول الشعر حتي يجف قليلاً من الماء ثم نقوم بتمشيطه.

الخطوة الثالثة ترطيب الشعر:

يجب الاهتمام بخطوة الترطيب ولذلك لابد من استخدام

نوع بلسم ذو جودة عالية ونقوم بتدليك البلسم من بداية

جذور الشعر وحتي نهاية الأطراف وذلك للشعر

العادي أو الشعر الجاف أما الشعر الدهني فيوضع

البلسم بداية من منتصف الشعرة وحتي نهاية الأطراف

ولا يوضع على الجذور ثم يترك البلسم على الشعر

لمدة عشر دقائق ثم نقوم بشطف الشعر بالماء جيداً.

الخطوة الرابعة التغذية السليمة:

علي الرغم من أن استخدام شامبو أو بلسم بجودة عالية

من أكثر عوامل صحة الشعر إلا أن الطعام الصحي

المتوازن في العناصر الغذائية هو الوسيلة الأكثر

ضماناً للحصول على شعر صحي ولامع ولذلك يجب

أن يكون النظام الغذائي المتبع مشتمل على العديد من

العناصر الغذائية مثل :

  • شرب المياه:

تعتبر الماء هي المكون الرئيسي للشعر فهو يساعد على الحفاظ على نعومة

الشعر ولمعانه واحتفاظه بالرطوبة ولذلك يجب تناول ما بين ثمانية إلي عشرة

أكواب من الماء يومياً وعدم الانتظار حتي تشعر بالعطش حتي يتمكن الجسم

من القيام بمهامه الداخلية لتنشيط الدورة الدموية.

  • تناول أطعمة غنية بالبروتين:

يعتبر البروتين هو المكون الرئيسي للشعر وخاصة نوع بروتين يسمي الكرياتين

ولذلك لابد من الحرص على تناول الطعام الغني بالبروتينات وخاصة البروتين

المتعلق بالحديد الذي يدخل في تكوين بروتين الكرياتين مما يزيد من قوة الشعر

ويسرع نموه ويقلل من تساقط الشعر ومصادر البروتين عديدة ومنها اللحوم مثل

الدجاج والأسماك والجمبري والمحار ولحم البقر والخضروات الورقية والبقوليات

بأنواعها المختلفة والمكسرات وكذلك منتجات الألبان مثل الجبن بأنواعها

والحليب والزبادي وكذلك المعادن وأهمها الحديد والزنك والنحاس فنقص

الحديد يتسبب في عدم وصول نسب الأكسجين اللازمة لبصيلات الشعر

مما يؤثر على معدل نمو الشعر ولزيادة نسبة الحديد يفضل تناول الخضروات

الورقية الداكنة مثل السبانخ أو اللحوم الحمراء مثل الكبدة أو تناول أدوية

مكملات حديد أما بالنسبة لعنصر الزنك فهو عنصر فعال في تحفيز الغدد

الدهنية التي تمنح الشعر اللمعان والقوة فنقص الزنك يتسبب في تساقط

الشعر ونقص معدل نموه وتعد المأكولات البحرية والحمص والقمح من أكثر

المأكولات احتواء على نسبة مرتفعة من الزنك واخيراً عنصر النحاس

الذي يدخل في تكوين الميلانين وهو المتحكم في لون الشعر ويوجد

بوفرة في الخضروات الطازجة والباذنجان والسبانخ

والكاجو وبذور السمسم والطماطم والنعناع والزنجبيل.

  • الحصول على قدر مناسب من الفيتامينات:

تعتبر الفيتامينات هي المقوى الفعال لفروة الرأس ويجب تناول الأطعمة التي

تحتوي على فيتامينات مختلفة مثل فيتامينA وهو الذي يحافظ على نضارة

الجلد وصحته والحفاظ على فروة رأس صحية ويكون موجود في الخضروات

الطازجة مثل الجزر والبطاطا والبروكلي وكذلك فيتامين C حيث أنه يعمل

على امتصاص فروة الرأس للحديد ويدخل في تكوين الكولاجين الذي

يعمل على حفظ حيوية الشعر والجلد ويوجد بكثرة في البرتقال والفراولة

والجوافة والليمون والبروكلي والأناناس والجريب فروت وأخيراً فيتامين B

والفوليت وهو ذو دور هام في تكوين كرات الدم الحمراء التي تعمل

على توصيل الأكسجين والعناصر الغذائية إلي بصيلات الشعر وتتواجد

في اللحوم والأسماك والفواكه والبيض والحليب والبقوليات والخبز.

الأمور الواجب مراعاتها للحصول على شعر مثالي:

يجب الاهتمام باختيار نوع شامبو يناسب نوع الشعر وأن يغسل الشعر باستخدام

الشامبو يومياً لذوى الشعر الدهني أما الشعر العادي فيغسل الشعر مرة كل

يومين وفي حالة الشعر الجاف فيغسل الشعر مرتين في الأسبوع وهذا

في فصل الصيف ويجب تقليل عدد هذه المرات في فصل الشتاء.

 

يجب الحرص على تدليك فروة الرأس باستخدام أطراف الأصابع يومياً لمدة عشر

دقائق وذلك لضمان تنشيط الدورة الدموية مما يساعد علي نمو الشعر بصورة صحية.

يجب اخذ الحذر في حالة استخدام الصبغات أو المثبتات وذلك لاحتوائها على

مواد كيميائية مما يتسبب في تضرر الشعر وفقدانه لحيويته.

العمل على تقليل مرات استخدام مجفف الشعر الذي يؤدي إلي تقصف الشعر

وزيادة تقصفه وكذلك يضعف البصيلات المنتجة للشعر فيكون عدد

الشعر أقل مما كان سابقاً.