تربية الاطفال

طرق تربية الأطفال

طرق تربية الأطفال

طرق تربية الأطفال

مما لاشك فيه أن الأطفال هم زينة الحياة وهم سبب البهجة في الدنيا

وهم الطاقة الإيجابية لدى كل شخص ولا يوجد سبب أو سبيل من دونهم

فهم السبب الأساسي للسعادة في الدنيا وهم مصدر كل شيء جميل

في الحياة  ولذلك يجب تربيتهم بطرق صحيحة لجعل منهم ناس سوية

تفيد المجتمع والناس وذلك يكون عن طريق التربية الصحيحة والسوية

وذلك يجب تعليمهم أساس  الحياة السليمة لأن الأطفال هم النعمة التي

انعم الله بها علينا جميع لتصبح الحياة مرحة وتكون حياة سعيدة لأن

بدون وجود أطفال تكون الحياة غير مستحبة وتصبح الأيام تعيسةوهذه

هي الحياة بدون أطفال لا تحتمل لانهم  نعمة وسعادة للحياة  وهبة

ونعمة من الله لنالانهم هم السبب الحقيقيللسعادة التي تعوم على

البيت، فكيف تكون الحياة من غير أطفال وهم مصدر السعادة وكل شيء

جميل ولذلك يستحق الطفل أن يربى التربية الصحيحة وتكون تلك التربية

مبنية على أساس سليمة وصحيحة لتجعل الطفل شخص مفيد لمجتمع

والناس ويشعر الأب والأم بالفخر بأن هذا الشخص ابنهم وتلك التربية

السليمة هي أساس تربيته وما وصل إليه من خلال التربية السليمة

التي قام الأب والأم بتربيتها للطفل  ويعش حياة لا هم لها وإذا تربي الطفل

 تربية صحيحة وسليمة  تجعل منه سعيد في الدنيا ومقبل على الحياة

لان ذلك يبنى للطفل مستقبله ويجعل منهشخص ذو قيمة ما بين الناس

والمجتمع كله لأن التربية هي أساس من اؤسس  الحياة ويكون الهدف الأساس

 في تكوين طفل سليم، ولا يمكن أن يربى الطفل في مشاكل أسرية

وتتطلب تربية الطفل مجهود من الأم  خاصة وإن كان يوجد أكثر من طفل

فيوقت واحد عجب ولذلك يجب تنظيم الأسرة لجعل كل طفل يأخذ حقه في

التربية  من التربية السليمة  وتأسيس  الطفل على الأخلاقوتكون هذه أهم

طرق تربية لدى الطفل وأن تكون الأم هي  مصدر الأمن والأمان لدى الطفلان

الطفل  يشعر دائما بوجود الأم بجانب الطفلولذلك يجب تعليم الطفل الأخلاق.

الأخطاء التي يجب تصحيحها

وما يجب من تصحيح الأخطاء وعدم تكررها مرة أخرى ويجب أن تحرسي

أن تكوني له بالنسبة مصدر القوة الجبارة التي تستطيع أن تقوم بأي

شيء من أجل طفلها ، لأن الأطفال ينظرون للام مصدر إلهام للحياة كريمة

  وتكون في نظر الطفل البطل الخارق الذي يستطيع أن يقدم ويعمل كل

شيء بنسبة له كل ما لديه من خبرات وموقف في سبيل الحصول

على سعادة أبدية للتربية طفلك.

وتعد تربية الطفل ذات مسئولية كبيرة وتكون تلك المسئولية تتركزعلى الأم

 بشكل كبير لتجعل من الطفلأنسانسليم  وذو قيمة لمجتمع والناس ولا

يخلق منهشخصأو أنسان عدوني في السلوك  والأخلاق والتعامل مع الأخرين

ومن أهم  الأسبابالتي تخلق من الطفل أنسان عدوني وعديم الفائدة  مثل:-

( الصراخ و كرسي التأديب والضرب )

الصراخ يعتبر الصراخ بشكل عام من الأبأوالأم عقاب فاشل للطفل لأنه يجعله

أنسان غير سوي ويخلق مناخ العزلة مما يجعله غير محيط بالأخرين ويحدث

مشاكل في النمو الفعليوالجسدي لدى الطفل لأنه يخلق مناخ غير مهيئ لتربية

الطفل ويجعل البيت في توتر مستمر و يعم هذا التوتر على كل من البيت من

الأب والام والأخوات وعندما تعلو الأصوات في المنزل تخلق أو تجعل من الأطفال

مرضى نفسين لأنه الصراخ يساعد على هذا الحد وأيضا القلق والاكتئاب لدى

الأم يعم على الطفل بطاقة سلبية وذلك الصراخ ينتج شعور لدى الطفل أنه

غير مرغوب فيه وشخص غير مرغوب فيه وأن الجميع يغضبون من تصرفاته

و أفعاله مما ينتج لدى الطفل جو العزلة عن الأخرين

 الطاقة السلبية لدى الطفل

وتنتجتلك  الطاقة السلبية عند الطفل عندما يصرخ الأب أو الأم في وجه

وتنتج تلك الطاقة السلبية التأثر علي الطفل في شبابه بمعنى أصح أن يقوم

بعمل استرجاعكل هذه الذكريات

و ذلك الصراخ يمثل قدوة سيئة للطفل في التعامل مع الأخرين ويجعل الطفل

غير سوي حيث يصرخ في وجه امه وأبيه وبعد ذلك طلب الأبوالأم عدم الصراخ

للطفل حتى اذا  كان الصراخ هوالوسيلةالوحيدة

لأن الصراخ في وجه الطفل ينتج عصبية وعناد وعدوانية خاصة بطفل

ويجعله طفل مشاغب بمعنى أوضحلا يوجد عنده صبر على نفسه أو على

الأخرين ويعله عنيد و متمرد وعدواني نحو الأخرين حتى والديه

على الرغم من الصراخ هو الأسلوب الشائع لدى الكثير من الأمهات يصرخون

أثناء اللعب مع الطفل أثناءأطعمهأثناء محاولة نومه يوجد نداء داخل الطف

يرجو امه من عدم الصراخ في وجه ولا يعد الصراخ أسلوب ناجح في التربية

لدى الطفل وبرغم هو الأسلوب الشائع عن الأمهات

أرجوا من كل أم وأب عدم الصراخ في وجه طفلهمالأنه هو كائن ملاكي

جميل أو بمعنى أوضح هو عبارة عن زجاجة فارغة  تكون مشحونة بالطاقة

الإيجابية والحب الأخرين والتربية الصحيحة والسليمة تجعل منه إنسان

سوي ذو أهمية في المجتمع وبين الناسأوتكون تلك الزجاجة مشحون

بطاقة السلبية وعدم القدرة على التواصل مع الأخرين وجعل منهأنسان غير

سوي ويكره الناس والمجتمع ولا قيمة له في المجتمع

العقاب بالضرب

العقاب بالضرب لا يعتبرأسلوب للتربية ولا يجب ضرب الطفل لأنه يحدث

للطفل خلل في مراحل النمو ويجعل منهأنسانيخاف طول الوقت وليس لديه

أي شجاعة للمواجهة المشاكل و يجب عدم معقابة الطفلبالضرب ويوجد

معاقبات للطفل أخرى مثل  يمكن معاقبة باي شيء يحبه ويحرم منه مثل

عدم الذهاب للناديأو عدم ركوب الدرجة أي حرمانه من الأشياء التي يحبها

ويكون أقاويل كثيرة بنسبة لضرب الطفل يقولوا البعض لقد ربينا عليه من

أباءنا وأجداينا ولا يمكن أن يكون الضرب مضر للطفل لا يؤيده ويقول البعض الأخر

أنه يوثر على سلوك ونفسية الطفل وتجعله أنسان غير سوي

ولكن الجميع متفق أن الضرب غير مؤذى للطفل ولكن يجب أن يأخذ كأخر

نوع عقاب من العقبات وذلك بعد اخذ الطفل القعاب ولم يأتي بأي

نتيجة وذلك بعد تجربة كل المحاولات

ويعتبر التجاهل مفسد في كل شيء في تربية الأطفال ويجب توجههم

إلى السلوك الإيجابيلقوته شخصية الطفل وجعله أنسان سوي والتعجل

يجعل الأبأواللأمإلى اللجوء إلى الوسائل غير صحيحة في التربية الطفل

من اجل روية طاقة إيجابية وتكون عبارة عن عقاب بدنى والضرب للطفل

أضرار الضرب

يوجد أضرار للضرب  وطاقة سلبية لدى الطفل منها يولد كراهية لدى الطفل

وعلاقة خوف ولا يحترم احد وعدم التقدير والضربينتج لدى الطفل حرمان

من الطمأنينة والمحبة والضربأيضا ينتج نموذج سيئ من الطاقة السلبية

لدى الطفل وأيضا يزيد من  عناد الطفلويجعل منه طفلعدواني وقد يحطم

معنوياته وقيمته بنفسه ويجعل منه إنسانمنطوي عن الأخرينوعدم التواصل

مع الأخرين والمجتمع ويكونالضرب من أهم أسبابابتعدالطفلعن المجتمع

مما يؤثر على تعلّم المهارات الحياتية (فهم الذات والثقة بالنفس والطموح

والنجاح) وينتج عن ذلك أنسان عاجز غير قادر التعامل مع الأخرين

يوجد طرق بالعقاب جديدة  يوجد أسلوب اختياري للعقوبة

توجد أفكار مهمةلتقويم سلوك طفلك ويجب الاتفاق عليها ولأن كل مرحلة

عمرية يوجد العقاب الخاص بها وكل ما كبر طفلك يوجد أساليب أخرى

لعقاب ويوجد أساليب مختلفة للتعامل مع الطفل ولكن الأسلوبالاختياري في

العقاب هو احسن أسلوب لأنك بخياري الطفل العقاب الذى يريده