عناية حواء بجسمها

أغذية للوقاية من سرطان الثدي

أغذية للوقاية من سرطان الثدي

أغذية للوقاية من سرطان الثدي

إن إتباع نظام غذائي صحي ليست حلا سحرياً ضد سرطان الثدي

ولكن الأبحاث الجديدة تشير إلى إن إتباع خطة غذائية عبارة عن

وجبة غنية بالفواكه، الخضار، المأكولات البحرية ومنخفضة في

الكربوهيدرات النشوية قد تساعد في الوقاية من سرطان الثدي

والاستمرار على هذا النظام الغذائي يلعب درواً أكبر في تنظيم

الوزن الذي يعد له جانب كبير لتقليل خطر الإصابة بسرطان

الثدي ويمكن تحديد خطة التغذية المضادة للسرطان في

الأطعمة التالية التي توفر عناصر غذائية تعزز صحة أفضل

للثدي وتعزز جهاز المناعة.

ما هو سرطان الثدي

سرطان هو الذي يبدأ مع تشكيل ورم خبيث في الثدي والورم

الخبيث هو مجموعة من الخلايا السرطانية التي يمكن أن تنمو

في أنسجة الثدي وانتشارها إلى مناطق أخرى من الجسم

وسرطان الثدي هو أكثر الأنواع شيوعاً بين النساء كما أنه

يمكن أن يحدث في الرجال وتقارير المعهد القومي للسرطان

في الولايات المتحدة يشير أن هناك حوالي 2300 حالة جديدة

من سرطان الثدي في الرجال سنوياُ في الولايات المتحدة

يقابلها حوالي 230,000 حالة جديدة في النساء.

أهم الأطعمة للوقاية من سرطان الثدي

  • الكركم

التوابل التي تعطي الكاري لونه الأصفر الجميل يحتوي على

مادة كيميائية تسمى (الكركميين) وقد أظهرت الدراسات

الطبية إن استخدام مكملات الكركميين تلعب دوراً هاماً في

المساعدة على الوقاية من الأورام السرطانية وخاصة سرطان

الثدي عند دمجها مع بعض العلاجات الدوائية كما لها تأثير مضاد

للالتهابات التي يمكن أن تحمي الصحة العامة الخاصة بك

ويمكنك وضع الكاري ومزجه مع الخضروات والبصل والثوم لتصبح

لديك قائمة طعام كاملة لمكافحة السرطان عن طريق التغذية.

  • القرنبيط

القرنبيط أو البروكلي قد حصل على أكبر قدر من الاهتمام كغذاء

للوقاية من سرطان الثدي وقد أظهرت الأبحاث أن نمو كتل الورم

ومنع زيادة انتشاره في حالة حدوثها بالفعل يكمن في النظام

الغذائي الذي يدخل في مكوناته القرنبيط، الملفوف، ملفوف

بروكسل، اللفت وعلى الأرجح لابد من تناول واحد من تلك

الأطعمة أو أكثر كل يوم.

  • الثوم

الثوم يبدو إن له تأثير على إحاطة الخلايا السرطانية بمكوناته

الصحية الطبيعية ويرجع الفضل في هذا إلى المكون الذي يحتويه

الثوم الذي يسمى (الألبل كبريتيد) كما يمكن العثور عليه في

البصل فإدخال الثوم، البصل إلى الوصفات الغذائية الخاصة بك

على أساس منتظم قد تساعد على الوقاية من سرطان الثدي

وقد أجريت دراسات التغذية المضادة للسرطان أثبتت إن

مستخلص الثوم كمكملات لها تأثير قوي على مكافحة

سرطان الثدي ولكن يجب استشارة طبيبك بالنسبة

للأشخاص الذين يعانون من سيولة الدم قبل تناول

مكملات الثوم لتجنب التفاعلات الضارة.

  • التفاح

تفاحة في اليوم قد تبقي سرطان الثدي بعيداً ولكن يجب

تجنب تقشير التفاح لأنه مصدراً غنياً من المواد المضادة للأكسدة،

الألياف، وغيرها من المركبات اللازمة للتغذية والتي تفيد في تجنب

سرطان الثدي ويمكن غسله بإضافة بعض قطرات الخل إلى ماء

الغسيل وقد أظهرت الدراسات أن قشر التفاح وحدة يستطيع

أن يحارب انتشار الخلايا السرطانية.

  • الرمان

يعتبر الرمان من الفاكهة التي تحتوي على خلية مركبة يمكن

أن تساعد على تلافي نمو السرطان وخاصة السرطان الناتج

عن خلل في هرمونات الأستروجين فالاعتماد على الرمان في

وجبات الغذاء لن تصبح إضافة غذائية لذيذة فحسب بل وصحية

أيضاً لأنه كما يكافح سرطان الثدي فأنه يحارب أمراض القلب،

سرطان البروستاتا.

  • عين الجمل

الجوز أو عين الجمل تحتوي على العديد من العناصر الغذائية

المفيدة والصحية مثل أوميجا 3 الدهنية التي تساعد على مقاومة

الالتهابات كما تبطئ نمو الأورام السرطانية.

  • السمك

وتشمل الأسماك مصادر أخرى كبيرة من الأحماض الدهنية فمن

الضروري أخذ الكمية الكافية من زيوت الأسماك التي توجد بكثرة

في سمك السلمون، الماكريل، باس البحر، التونة كما أنه مصدر

للبروتين خالية الدهون كما تشمل توصيات التغذية المضادة لسرطان

الثدي الحد من تناول اللحوم الحمراء والمعبأة.

  • بذور الكتان

يعتبر زيت الكتان من الدهون الصحية فهو أفضل مضاد للسرطان

مما يجعله مثالي في مكافحة سرطان الثدي ويمكنك شراء

بذور الكتان الطازجة وطحنها في مطحنة القهوة ثم رشها

على طبق السلطة أو ادخله في صنع الكعك.

  • فول الصويا

أثبت الدراسات إن تناول وجبتين من فول الصويا يومياً سوف

تجني ثمارها مع الوقت في تلافي الإصابة بسرطان الثدي

كذلك العدس، البقول مثل الفول.

  • الأطعمة الغنية بفيتامين (أ)

عندما يتعلق الأمر بالوقاية من سرطان الثدي ينبغي التفكير

في تناول المزيد من الأطعمة الغنية بفيتامين (أ) مثل الجزر،

الشمام، البطاطا الحلوة والتي تحتوي أيضاً على مادة (الكاروتينات)

وقد أثبت أن النساء اللاتي لديهن مستويات أعلى من الكاروتين

في الدم تكون نسبة الإصابة بسرطان الثدي منخفضة وهناك أكثر

من 600 مصدر مختلف لمادة الكاروتين من الفواكه والخضروات

التي تتميز بلونها البرتقالي، الأحمر، الأصفر، حتى الداكنة مثل

الأخضر.

  • التوت

التوت الأزرق، الفراولة، العنب هي خلطة سحرية لمكافحة السرطان

كما أنها غنية بالفيتامينات، المعادن، مضادات الأكسدة فاجعليها

جزء من النظام الغذائي الخاص بك.

بعض العلامات التي تدل على الإصابة بسرطان الثدي

بعض التغييرات التي قد تطرأ على جسم المرأة ويمكن ملاحظتها

والتعرف عليها بسهولة وأنت في المنزل والتي تدل لا قدر الله على

الإصابة بسرطان الثدي التي يجب معها التوجه إلى الطبيب

المعالج المتخصص في الجراحة العامة أو جراحة الأورام على

الفور لأجراء الكشف والإشاعات الضرورية لإثبات الإصابة من عدمه

ولا يفضل مراجعة طبيب أمراض النساء والتوليد لعدم تخصصه

في هذا المجال

  • ظهور ورم أو انتفاخ بالقرب من الثدي أو تحت الإبط.
  • عندما تقفي أمام المرآة ستلاحظين تغير في حجم ومحيط الثدي.
  • ظهور كتل صغيرة بحجم حبة البازلاء أثناء فحص الثدي.
  • خروج سائل دموي، احمرار بالجلد بمنطقة الثدي.
  • تغيير في ملمس ومظهر الثدي مثل تعرجات بالجلد وانكماشه، دخول الحلمة إلى الداخل، يتحول جلد الثدي ليكون مثل قشرة البرتقال.
  • قد يظهر جزء من الثدي أكبر من الجزء الأخر.

مستحضرات التجميل هل تزيد من الإصابة بسرطان الثدي

العديد من مستحضرات التجميل تملأ الأسواق على مستوى العالم

ولكن هل يوجد منها ضرر ومخاطر حقيقة لمن يداوم على

استخدامها بالإصابة بسرطان الثدي فقد أجريت الكثير من

الدراسات للوصول لحقيقة الأمر وقد أظهرت إن مستحضرات

التجميل,