حمية و رشاقة حواء

طرق القضاء على السمنة

طرق القضاء على السمنة

طرق القضاء على السمنة

أصبح الكثير منا يعاني من زيادة الوزن وقد يتعدى الأمر إلى السمنة

المفرطة التي تحتاج إلى العمل مع فريق من المهنيين الصحيين للوصول

إلى الوزن الصحي ويجب أن يضم الفريق المعالج اختصاصي تغذية، مستشار

السلوك، أخصائي السمنة لمساعدتك على فهم وإجراء تغييرات في حياتك

الخاصة المتعلقة بالطعام، الأغذية، النشاط البدني، العادات الصحية.

والهدف الأولي من علاج السمنة عادة ما يكون فقدان الوزن كمرحلة أولى

بدرجة متواضعة لتبدأ من 3 إلى 5 في المائة من أجمالي وزنك وهذا يعني

أنه إذا كنت تزن 200 كيلوجرام فأنت في حاجة لإنقاص وزنك من 6 إلى 10 كيلو

كبداية ثم تتدرج في خسارة الوزن لتتحسن صحتك وتزيد الفوائد.

الحلول السريعة

يجب أن نكون حذرين من الحلول السريعة والسهلة ومما يعلن في

وسائل الأعلام المختلفة من حلول سحرية مثل الأعشاب، مشروبات،

أحزمة، أشرطة لاصقة، مراهم وغيرها الكثير التي تدعو إلى فقدان

الوزن الزائد على الفور وفي أقل وقت ممكن ولكن الواقع والنتائج

الحقيقة تكون عكس ذلك تماماً فمثل تلك الحلول ما هي

ألا بدعة غرضها الوحيد هو الكسب المادي السريع.

أدوات العلاج للتخلص من السمنة

تتطلب جميع برامج فقدان الوزن تغييرات في عادات الأكل وزيادة

النشاط البدني لتتضافر جميع أدوات العلاج الأخرى معك استعداداً

للمشاركة في خطة فقدان الوزن الخاصة بك وحدك وذلك وفقاً

لمعايير مؤشر كتلة الجسم، مستواك من السمنة، الصحة العامة

الخاصة بك ويمكن أن نشرح بشيء من التفصيل أدوات العلاج

المختلفة للتخلص من السمنة

  • التغييرات الغذائية

تعتبر من الأمور الرئيسية لمكافحة السمنة هي الحد من السعرات

الحرارية وممارسة العادات الغذائية الصحيحة بطرق حيوية تعتمد

في الأساس على قوة الإرادة والعزيمة النابعة من داخلك فقد تفقد

الوزن بسرعة في البداية ثم تصبح بطيئة وثابتة على المدى الطويل

وهذه تعتبر أسلم طريقة لإنقاص الوزن وأفضلها للحفاظ على إنقاص

وزنك بشكل دائم.

وفي المقابل ينبغي تجنب النظام الغذائي الذي يدعو لتغيرات

جذرية وغير واقعية مثل الحمية الغذائية القاسية لأنها من غير المرجح

أن تساعد على الحفاظ على التخلص بالوزن الزائد على المدى الطويل.

فليس هناك أفضل من فقدان الوزن بأتباع حمية غذائية تضم الأطعمة

الصحية التي تعمل تغييرات جذرية في النظام الغذائي لعلاج السمنة

وتشمل هذه التغييرات الأتي

1- خفض السعرات الحرارية

المفتاح لفقدان الوزن وتقليل عدد السعرات

الحرارية التي نتناولها في كل يوم يتم تحديدها عن طريق الطبيب المعالج

وعادة ما تكون الكمية النموذجية 1200 إلى 1500 سعر حراري للنساء،

1500 إلى 1800 للرجال.

2- كثافة الطاقة

مفهوم كثافة الطاقة يمكن أن تساعدك على تحقيق

الشبع مع عدد أقل من السعرات الحرارية فكل طعام لديه عدد معين من

السعرات الحرارية فبعض الأطعمة مثل الحلويات، الدهون، الأطعمة المصنعة

تحتوي على نسبة عالية من كثافة الطاقة وفي المقابل نجد إن الفواكه

والخضروات تحتوي على كثافة طاقة أقل ومن خلال تناول كميات أكبر من

تلك الأطعمة يمكنك معها أن تقلل ألم الجوع وبالتالي تقلل معها من وزنك.

3- اختيار الأطعمة الصحية

لجعل حياتك أكثر صحة غذائية يجب أن

تتناول المزيد من الأطعمة ذات الأصل النباتي مثل الفواكه، الخضار،

الكربوهيدرات، الحبوب الكاملة ولا ننسى البروتين النباتي مثل الفول،

العدس، فول الصويا كما يجب أن يحتوي طعامنا على البروتين الحيواني

مثل اللحوم الخالية من الدهن، الأسماك التي يجب تناولها مرتين في

الأسبوع. Air Foamposite One soldes air max 1 pas cher الحد من الملح، السكر المضاف، تناول منتجات الألبان قليلة

الدسم، تناول كميات صغيرة من الدهون والتأكد من أنها تأتي من مصادر

صحية للقلب فنبتعد عن الدهون والزيوت المهدرجة واستبدالها بزيت

الزيتون، الجوز.

4- تغيرات سلوكية

يحتاج الأمر منا إلى التحلي بالصبر وعدم التسرع ويجب

أن نعلم أن أساس فقدان الوزن الزائد يعتمد على وجبات صحية متوازنة والبعد

عن إتباع نظام غذائي قاسي قد تؤدي إلى إنقاص الوزن ولكن الاستمرار

عليه يعد من المستحيل ومن المحتمل بل من الأكيد أن تستعيد الوزن الذي

فقده عند التوقف عن الحمية الغذائية القاسية بل يجب علينا أن

نتبنى عادات صحية سليمة التي يمكنك الحفاظ عليها على مر الزمن.

  • أدوية طبية لعلاج السمنة

إن فقدان الوزن يتطلب إتباع نظام غذائي صحي، ممارسة

التمارين الرياضية، تغيرات سلوكية ولكن في بعض الحالات

قد يستدعي الأمر بالإضافة إلى ذلك اللجوء إلى أدوية

طبية لإنقاص الوزن التي تساعد على تقليل الشهية

فالدواء قد يساعد في بعض الحالات المرضية ليتم استخدامها

جنباً إلى جنب مع النظام الغذائي ويوجد العديد من المؤشرات

التي تحدد ما إذا كان يجب علينا تناول أدوية التخسيس

أو يمكن الاستغناء عنها ومن هذه المؤشرات وجود مضاعفات

مرضية مثل مرض السكري، ارتفاع ضغط الدم، هل تم

الإصابة بفقدان التنفس أثناء النوم أمراض القلب والأوعية الدموية.

.

  • Golden State Warriors
  • Nike Air Max 2016 Heren wit وغيرها كما لا تستطيع الأم المرضعة من تناول أدوية التخسيس

    قبل اختيار الدواء بالنسبة لك فإن طبيبك سوف ينظر في

    تاريخك الصحي هل يتناسب معك الدواء وما الآثار الجانبية

    المحتملة حتى لا يحدث مضاعفات مرضية جراء العلاج

    فبعض الأشخاص لديهم ظروف صحية مزمنة. nike free 3.0 v4 blau nike air max 2017 pas cher femme وخلال تناول

    الأدوية سوف تحتاج إلى المراقبة الطبية وأن نضع في الاعتبار إن

    دواء إنقاص الوزن قد لا يكون مفيداً للجميع.

    وهذه الأدوية تعمل على أجزاء معينة في الجسم فبعضها

    يعمل على تغير عمل الدماغ وينظم الرغبة في تناول الطعام

    والبعض الأخر يعمل على الجهاز الهضمي الذي يمنع الأمعاء من

    امتصاص الدهون من الأطعمة.

    • العمليات الجراحية لإنقاص الوزن

    في بعض الحالات قد يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية جراحية لفقدان

    الوزن وتسمى أيضاً جراحات لعلاج البدانة ونضطر إليها عندما تفشل

    المحاولات الأخرى مثل الحمية الغذائية أو تناول الأدوية الخاصة بإنقاص

    الوزن أو لديك سمنة مفرطة وتعتبر الجراحة هي الحل الأفضل والسريع

    لفقدان معظم الوزن ولكنها قد تشكل مخاطر جسيمة على بعض

    الأشخاص واتخاذ هذا القرار يكون في الأصل في يد الطبيب فقد لا غير.

    ويجب أن نعلم إن فقدان الوزن الناجح بعد العملية الجراحية يجعلنا

    ملتزمون بتغير نمط حياتنا مدى الحياة في عادات الأكل، ممارسة التمارين

    الرياضة.