تجنبي الأخطاء الغذائية في شهر رمضان

تجنبي الأخطاء الغذائية في شهر رمضان

تجنبي الأخطاء الغذائية في شهر رمضان

مع اقتراب شهر رمضان نحاول أن نزيد من تناولنا الوجبات السليمة، الصحية

التي تمدنا بالطاقة اللازمة لسلامة صحتنا وذلك لسببين أولهما حتى

نستطيع أن نصوم باقي أيام شهر رمضان بكامل صحتنا، عافيتنا وثانياً

حتى نستطيع أن نقيم صلاة التراويح، قيام الليل ولكن توجد بعض

الأخطاء الغذائية الشائعة التي قد تمنعنا من تحقيق

ما نريده من عبادة، تهجد

أخطاء تزيد عطشنا في نهار رمضان

هل عانيت في رمضان من عطش شديد، هل شعرتي بالهبوط خلال نهار رمضان،

هل زاد وزنك خلال رمضان إذا كانت إجابتك هذه الأسئلة بنعم  فليس بالضرورة

أن يكون الأمر عائد لظروف الطقس الحارة، طول فترة الصيام فقد يكون الأمر

ناتجاً بشكل كبير عن بعض الأخطاء الشائعة التي نرتكبها جميعنا خلال

صيامنا شهر رمضان مما ينعكس سلباً على حالتنا الصحية،

البدنية ومن بين تلك الأخطاء

  • بذل المجهود الزائد في نهار رمضان

يمثل العطش في رمضان أقوى التحديات خاصة عندما يأتي شهر رمضان في

فصل الصيف بما يتصف به من ارتفاع شديد في درجات الحرارة وطول ساعات

النهار ولكن رغم اعترافنا بكل هذه الجوانب التي تسبب العطش إلا أن هناك

بعض الأخطاء التي تساهم في زيادة شعورنا بالعطش خلال نهار رمضان

ومن أهمها عدم الحرص على السير في الأماكن الظليلة خلال النهار، قضاء

مشاوير غير ضرورية خلال ساعات الظهيرة عندما تكون الشمس عمودية،

اختيار مواعيد ممارسة تمارين رياضية شاقة في منتصف النهار، عدم ارتداء

قبعة على الرأس أو استخدام الشمسية لتقليل تأثير أشعة الشمس، أما

بالنسبة للشباب فإن هواية لعب كرة القدم في نهار رمضان

في الصيف يمثل فكرة غير مستحبه.

  • أخطاء تزيد من عطشنا في اليوم التالي

 قد نكون جميعنا مررنا بتلك الظروف المتشابهة التي تزيد من شعورنا بالعطش

  لصيامنا في اليوم التالي من أهمها كثرة شرب المشروبات المنبهة مثل القهوة،

الشاي حيث إن آثارها المدرة للبول تؤدي إلى فقد السوائل وتزيد الشعور بالعطش.

الاعتماد على شرب كمية كبيرة من المياه في وقت السحور والصحيح هو

الاعتماد طوال فترة ما بعد الإفطار على المياه، العصائر، المشروبات الطبيعية

المتنوعة مثل عصير الليمون، البرتقال لإمداد الجسم باحتياجاته

من السوائل بشكل منظم، صحي.

تناول أطعمة عالية في الأملاح مثل المخلل، الصلصات الصناعية مثل الكاتشب،

المايونيز التي تحتوي على كثير من أملاح الصوديوم مما يؤدي إلى زيادة

حاجة الجسم للسوائل وزيادة الشعور بالعطش خلال النهار.

 أخطاء تسبب سوء التغذية في رمضان

من العوامل المؤثرة على صحتنا في رمضان نمط التغذية المختلف عن باقي

شهور السنة من حيث مواعيد الطعام، مواعيد الصيام مما يجعلنا نشعر باختلاف

في أوقات التغذية خاصة عند بداية أيام الصيام فيخلق تحدياً خاصاً بضرورة

عمل خطة صحية للتغذية خلال فترة ما بعد الإفطار تضمن حصولنا على

كميات متوازنة من كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمنا للقضاء

شهر رمضان بشكل صحي ومن أشهر الأخطاء الشائعة التي تؤدي إلى

حدوث نقص في إمداد الجسم بالفيتامينات مما قد ينتج عنه سوء التغذية

  • الوجبات الدسمة المليئة بالدهون

تمثل الوجبات الدسمة المليئة بالدهون جزءاً أساسياً من المائدة الرمضانية

في كثير من البيوت مثل كثرة اللحوم الحمراء، الدجاج تناول كميات كبيرة

من الحلويات مثل الكنافة، القطايف المليئة بالسمنة، الزيوت، الدهون مع

كميات كبيرة من الأرز، العجائن التي تتحول إلى سكريات بالجسم وهو

أمر غير صحي حيث إن هذه الوجبات تعطي شعوراً بالامتلاء الشديد بجانب

أنها تحتوي على كميات هائلة من السعرات الحرارية التي تسبب

اكتساب الوزن، تراكم الدهون في الجسم.

  • المشروبات الصناعية

 المشروبات الصناعية مثل العصائر، المشروبات الغازية حيث تعطي الجسم

عدد من السعرات الحرارية دون أي إضافة صحية للجسم من فيتامينات أو

عناصر غذائية مفيدة تعود بالنفع علينا ونكون في حاجة ماسة لها بعد يوم

طويل تم قضائه في الصيام والامتناع عن تناول الطعام، الشراب فلا يكون

مرودنا هو تناول مشروبات ضاره لا تفيد الجسم بل تسبب له

عبء وحمل في كيفية التخلص منها.

  • عدم تناول طبق من سلطة الخضراوات

سلطة الخضراوات هو طبق بسيط سهل الإعداد يتكون من خضراوات بسيطة

التكلفة مثل الطماطم، الخيار، الخس، الجزر كما يمكنك إضافة الكثير من

العناصر الغذائية الأخرى وذلك حسب الرغبة ويمثل هذا الطبق السهل

الممتنع مصدراً أساسياً لإمداد الجسم خلال فترة الصيام باحتياجاته من

الألياف الغذائية، العديد من الفيتامينات، المعادن الهامة ويمثل إهمال

تناول طبق السلطة يومياً سبباً أساسياً في سوء التغذية خلال شهر رمضان.

أخطاء تسبب زيادة الوزن في رمضان

  • زيادة الوزن خلال شهر رمضان

 زيادة الوزن في رمضان مشكلة منتشرة بين العديد من الصائمين لأننا عندما

نكون صائمين يكون همنا الأكبر هو ماذا سنأكل بعد الإفطار ونظل خلال

فترة الصيام نعد، نجهز الأطباق، الوجبات ولا نراعي حاجة أجسامنا إلى

  العناصر الغذائية المفيدة وليست الدسمة أو بكميات كبيرة وبمجرد انتهاء

فترة الصيام نظل في حالة من تناول الطعام لا تتوقف وننسى إننا بعد انتهاء

شهر رمضان سوف نعاني من السمنة ونحاول التخلص منها عن طريق

حمية غذائية تمنعنا خلالها من الكثير من الأطعمة فليس من العقل إن نزيد

أوزاننا بأيدينا ثم نحاول التخلص منها فعلى أقل تقدير ينبغي علينا الحفاظ

على أوزاننا وعدم زيادته بسبب الأطعمة التي تؤدي إلى

زيادة الوزن خلال شهر رمضان

  • كثرة تناول المكسرات

المكسرات المتنوعة تمثل سبباً أساسياً لزيادة الوزن في رمضان حيث تضاف

إلى كثير من المأكولات الرمضانية لذيذة الطعم كما تعتبر نوع من أنواع التسالي

  والمشكلة تتمثل في أن هذا الطعم اللذيذ يشدنا إلى تناول الكثير منها الذي

يترافق معها كم كبير من السعرات الحرارية نحصل عليها خلال فترة ما بعد

الإفطار بالإضافة إلى الكميات الكبيرة من الأطعمة الأخرى فلا نراعي

احتياجات أجسامنا أو ما نبذله من طاقة للتخلص من تلك السعرات ويصبح

رمضان بالنسبة لنا هو عبارة عن موائد تقام لكي نأكل ثم نأكل وهكذا من

طبق إلى طبق أخر بلا توقف من بداية مدفع الإفطار حتى مدفع الإمساك.

  • الشعور بالكسل، الخمول

يعتبر الكسل من أكبر العوامل التي تؤدي إلى زيادة الوزن خلال شهر رمضان

ويرجع ذلك إلى تغير نمط وروتين الحياة من اختلاف في مواعيد الطعام،

مواعيد النوم فيحدث شعور تلقائي بالخمول الذي ينتاب أغلب الأشخاص

بحلول فترة العصر في أغلب الأحوال لذا فإنه من الضروري إذا كنت تسعى

للحفاظ على وزنك في رمضان أن تضع ضمن خطتك اليومية نصف ساعة

على الأقل لممارسة التمارين الرياضية على أن تكون هذه التمارين بعد

الإفطار بساعتين على الأقل حرصاً على أن يكون جسمك مهيئاً لإجراء التمارين.

  • تناول الطعام أمام التلفاز

يكاد يكون الجميع يفعل ذلك وهو تناول الإفطار، السحور أمام شاشات التلفاز

كنوع من أنواع التسلية والرغبة في متابعة كل ما هو جديد ولكنها تعتبر من

أسوء عادات الأكل ليس خلال شهر رمضان فقط ولكن كذلك خلال أشهر العام

كلها فمشاهدة التلفاز تجعلك تزيدي من فترة تناول الطعام مما يزيد معها

كمية ما تتناوله كما تترافق عادة تناول الوجبات الخفيفة للتسلية فمن الأفضل

أولاً عدم تناول الطعام أما التلفاز والاكتفاء بالتسلية بطبق مكون

من سلطة الفواكه أو سلطة الخضراوات.

Post Author: raid