رجيم للمرضعات أمن وصحي

رجيم للمرضعات أمن وصحي

رجيم للمرضعات أمن وصحي

 

رجيم للمرضعات أمن وصحي

بعد مرور فترة الحمل، الولادة تأتي فترة الرضاعة التي تحتاج فيها الأم إلى

مزيد من السعرات الحرارية لتنتج الحليب لطفلها خلال فترة الرضاعة الطبيعية

وخلال تلك الرحلة الطويلة التي تمر بها الأمهات من حمل ورضاعة قد تكتسب

الكثير من الوزن الزائد ولكنها في نفس الوقت لا تستطيع أن تتبع حمية غذائية

لإنقاص الوزن في تلك الأثناء خوفاً على طفلها وما قد ينتج عنه من قلة إدرار

للحليب ولقد حاول الكثير من أخصائي التغذية وضع العديد من طرق الرجيم

للمرضعات وهو رجيم آمن وصحي للغاية يستطيع أن يساهم في استعادة الأم

  لرشاقتها قبل الحمل، الولادة بسهولة فلا تشعر معه بالجوع أو فقدان الهمة،

قلة النشاط والذي يراعي في نفس الوقت مقدرة الأم على توفير كمية الحليب

المناسبة لرضيعها والذي يحتوي على جميع العناصر الغذائية اللازمة له ولذلك

فمن الأفضل قبل إتباع رجيم الأم المرضعة استشارة طبيب التغذية لمعرفة ما

إذا كان النظام الغذائي مناسب لحالتك الصحية وما هو الوقت الصحيح لبدء الحمية

الغذائية لأن كل أم قد تختلف صحياً عن غيرها من الأمهات ومن المفضل قبل

إتباع أي حمية غذائية أن تقوم الأم المرضعة ببعض التحاليل، الفحوصات التي

تقرر في النهاية ما يجب التركيز عليه في الأطعمة، ما تستطيع استبعاده من

قائمة الطعام اليومية الخاصة بها فمثلا الأم المرضعة التي يظهر تحليل الدم

لديها فقر في بعض الفيتامينات، العناصر المعدنية عندها سوف يحدد لها طبيب

التغذية المناسبة وما ينبغي الإكثار منه لتعويض هذا النقص بل من الأفضل أن

تجري كافة الأمهات المرضعات مثل تلك التحاليل حتى إن لم تتبع حمية غذائية لكي

تضمن أنها تمنح رضيعها الحليب الكامل بعناصره الغذائية.

ما تحتاجه الأم المرضعة من سعرات حرارية

 إن الأم المرضعة تحتاج إلي سعرات حرارية مساوية تقريباً لما تحتاجه

الأم الحامل وذلك اعتماداً علي وزن الجسم بعد الولادة فعلي سبيل المثال

تحتاج إلي 1600 سعر حراري إذا كان وزنك قد زاد خلال فترة الحمل بحوالي

10 كيلوجرامات أما إذا كان وزنك طبيعي تقريباً فحينها ستحتاجين حوالي من

1600 إلى 1800 سعر حراري يومياً لكن يجب أن يتم توزيع هذا الكم من السعرات

الحرارية علي الوجبات الغذائية بفترة زمنية لا تقل عن أربع ساعات بين

الوجبة والأخرى بحيث تكون وجبة العشاء بحلول الساعة العاشرة مساء

ولا يتم تأخيرها عن ذلك ويجب تجنب الأطعمة الغنية بالدهون، النشويات،

السعرات الحرارية العالية التي لا يستفيد منها الجسم سوى أنها تزيد من

وزنه، البعد عن المشروبات المحلاة بسكر الفركتوز فما نبحث عنه هو

أطعمة غنية بالعناصر الغذائية التي تمد جسمك بالطاقة الضرورية لجسمك،

لإرضاع صغيرك دون زيادة لوزنك أو حدوث إضرار لصحته سواء لك أو لرضيعك.

تفقد الأم المرضعة 85 سعر حراري لكل 100 ملي لتر من الحليب يتغذي

عليه رضيعها وبإرضاع الطفل ما بين سبع أو ثماني مرات في اليوم أي كل

ثلاث ساعات تقريباً فهذا يعني أنها ستفقد حوالي 760 سعر حراري في

اليوم للرضاعة هذا ولم نتطرق بعد إلي حساب أية أنشطة أخري تقوم

بها الأم مثل المهام اليومية من أعمال منزلية مختلفة فضلاً عن احتياجاتها

الشخصية من طاقة لازمه فمثلاً المشي لمدة ساعة يحرق

حوالي 660 سعر لدى الأم المرضعة.

تحتاج الأم المرضعة أيضاً إلي تناول الكثير من السوائل كالعصائر الطبيعية من

الفواكه، الحليب، الماء فالسوائل تساعد على تخليص الجسم من السموم،

الملوثات كما ينصح بالإكثار من تناول الفواكه والخضروات خاصة الخضروات

الورقية كالسلطات، الخضراوات التي يجب تناولها بصفة يومية، الملوخية،

السبانخ الغنية بعنصر الحديد.

برنامج رجيم الأم المرضعة اليومي

قبل التحدث عن برنامج الرجيم ينبغي أن تقوم كل أم مرضعة بإتباع الإرشادات التالية

يتم شرب عدد كوبان من الماء الدافئ علي الريق أي قبل تناول وجبة

الإفطار ويفضل إضافة ملعقة عسل صغيرة وعليها بعض قطرات من عصير الليمون.

في حالة الشعور بالجوع الشديد بين الوجبات يمكن تناول عدد حبتان ثمرة فاكهة

مثل التفاح أو الكمثرى أو كوب من العصير الطبيعي الطازج أو ثلاث قطع

من البقسماط أو ثلاث قطع بسكويت.

وجبة الإفطار في رجيم المرضعات

المأكولات النشوية نصف رغيف خبز بلدي ويفضل الخبز الأسمر( المضاف إليه الردة)،

اثنان شريحة من التوست ويفضل التوست الأسمر مع مقدار ربع كوب من الفول

المسلوق أو الحمص بإضافة ملعقة صغير من زيت الزيتون مع مقدار ربع كوب من

رقائق الشوفان منقوع مع كوب من اللبن خالي الدسم.

مأكولات البروتين بياض ثلاث بيضات مسلوقة بدون تناول الصفار مع ما يعادل

ربع كوب من الجبن الأبيض مع علبة زبادي قليل الدسم.

 الخضروات، الفواكه الصباحية حبة طماطم كبيرة، عدد اثنان من الخيار، جزره

متوسطة الحجم، حبة من الفواكه المتوفرة لديك، سبع حبات من التمر.

المشروبات، العصائر كوب حليب منزوع الدسم ويمكن إضافة

القليل من الشاي له مع كوب عصير طازج.

وجبة الغذاء في رجيم المرضعات

المأكولات النشويات رغيفان خبز أسمر مع مقدار طبق من الأرز

متوسط الحجم أو البرغل أو مقدار كوب من المكرونة مسلوقة مع

مقدار نصف كوب من البطاطس المهروسة بدون زبد أو صلصات مثل

المايونيز أو الكاتشب ويمكن استبدال البطاطس المسلوقة بحبة

بطاطس مشوية متوسطة الحجم مع مقدار نصف كوب من

الفاصوليا أو العدس أو أي نوع من الخضار تفضلين.

مأكولات البروتين 120جرام من صدر الدجاج المسلوق أو المشوي بدون

الجلد أو 120 جرام من السمك المطبوخ بدون دهن ويتم تناوله بحد أقصي

ثلاث مرات في الأسبوع أو 120 جرام من اللحوم الحمراء بدون دهون.

مأكولات الخضراوات ينصح بتناول الكثير من الخضروات الطازجة

فتناولي ما مقداره كوب من الخضار أو حبة متوسطة من الخرشوف.

مأكولات الفواكه نصف كوب عصير طازج، شريحة من الشمام أو البطيخ،

مقدار كوب من الأناناس أو الفراولة،  نصف ثمرة مانجو أو جريب فروت أو موز،

ثمرة كبيرة من الكمثري أو البرتقال أو التفاح أو الخوخ، عشر حبات عنب

يتم اختيار نوعين أو ثلاثة من الفواكه السابقة على الأكثر.

وجبة العشاء في رجيم المرضعات

ربع رغيف بلدي، ملعقة كبيرة من الجبن القريش قليل الدسم، كوب سلطة فواكه

أو سلطة خضراوات ملعقتان كبيرتان لبنة قليلة الدسم، بياض ثلاث بيضات مسلوقة

فقط أو بيضة كاملة بحد أقصي ثلاث بيضات بالأسبوع، مع مقدار نصف كوب جبن

قريش قليل الدسم وبدون ملح كما يجب التقليل بقدر الإمكان في كميات وجبة العشاء.

إرشادات هامة لرجيم الأم المرضعة

يجب تجنب تناول الأطعمة التي تعمل علي تغيير طعم الحليب ومن أهم

أمثلة هذه الأطعمة المخلل، الفلفل الحار، الثوم، البصل، الملفوف، البروكلي

فكثرت تناول هذه الأطعمة يؤدي إلي حدوث انتفاخ، غازات في بطن الطفل الرضيع.

 

يجب تجنب السكريات المتوفرة في الحلويات وعدم استخدام السكر بكثرة

في تحليت المشروبات المختلفة كما يجب الاعتدال في تناول النشويات

والتقليل من تناول الأطعمة الغنية بالدهون.

تناول طبق من السلطة يعتبر شيء ضروري ومن الأفضل أن يكون خلال وجبتين

الغذاء، العشاء وليس وجبة واحدة.

التقليل قدر الإمكان من تناول المنبهات مثل الشاي، القهوة لأن مادة الكافيين

الموجودة بكثرة فيهما تعمل علي قلة نوم الطفل الرضيع وزيادة اضطراباته خلال الليل.

الامتناع عن شرب المشروبات الغازية لأنها تحتوي على الكثير من السعرات

الحرارية كما إن مادة الصودا تساعد على إصابة رضيعك باضطرابات هضمية.

 

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.