عناية حواء ببشرتها

أنواع تقشير البشرة

أنواع تقشير البشرة

أنواع تقشير البشرة

قد نلجأ في بعض الأحيان إلى أجراء عمليات التقشير للبشرة بسبب بعض

العيوب الجلدية أو ما ترك حب الشباب من آثار ونديات تشوه السطح

الخارجي لبشرة الوجه أو محاولة لإخفاء التجاعيد وغيرها من

الأسباب وسوف نستعرض بعض من أنواع التقشير المختلفة.

وهو نوع من أنواع العلاج لتحسين مظهر الجلد باستخدام المواد الكيميائية

على الجلد والسماح لتلك المواد بالتوغل داخل الجلد على مدى جلسات

علاجية تمدد من 1 إلى 14 يوم وتحدد المدة على مدى العمق الذي نريد

التخلص من خلايا الجلد وبهذه العملية يتم تدمير أجزاء من الجلد بطريقة

يستطيع طبيب التجميل أن يسيطر عليها بحيث ينمو الجلد الجديد

مكان الجلد الذي تم تقشيره.

عيوب البشرة التي يتم علاجها بالتقشير الكيمائي

  • ندبات حب الشباب.
  • الخطوط المتجعدة حول العيون.
  • تجاعيد الشيخوخة.
  • في حالة الإصابة ببعض الجروح التي تسبب عيوب للبشرة.
  • ترهل الجلد.
  • حروق الشمس والأشعة فوق البنفسجية.

أنواع التقشير الكيميائي

هناك أنواع مختلفة من التقشير الكيميائي استناداً على مدى عمق التقشير،

نوع المواد الكيميائية المستخدمة، قوة الحامض، عدد المرات التي يتم فيها

تطبيق المواد الكيميائية على الجلد، مقدار الوقت المسموح به.

ويجب أن نعلم أنه كلما كان التقشير أعمق فأنه يعطي نتائج أكثر دراماتيكية

ويرجع ذلك بسبب الشعور بالمزيد من الألم، ومعدل المخاطر أعلى،

يكون وقت الشفاء أطول.

وهناك ثلاثة أنواع أساسية من التقشير الكيميائي

  • التقشير السطحي

هو أخف أنواع التقشير الكيميائي ويمكن استخدامه على كل أنواع البشرة

وفي معظم الحالات فأنها تستخدم السائل الذي يحتوي على حامض معتدل

ويكون في معظم الأحيان حمض (الجليكوليك) مع ثاني أكسيد الكربون.

  • التقشير المتوسط

وفيه يتم امتصاص أعمق للمواد الكيميائية داخل الجلد أكثر من التقشير السطحي

وفيها يتم استخدام (حمض الخليك الثلاثي) الذي يسبب حرق الجلد وهو العامل

الرئيسي لإتمام عملية تقشير الجلد وتتم عملية التقشير بأتباع العديد من

الخطوات التي يمكن أن يستخدم فيها مادة كيميائية سائلة

(الكلور) الذي يلي حمض الخليك.

  • التقشير العميق

وفيه يمتص الجلد المواد الكيميائية إلى عدة طبقات وتسبب الحروق وهي

تستخدم فقط على الوجه وعادة ما تستخدم مادة كيميائية تسمى(الفينول)

ليصبح التقشير أعمق ويستخدم هذا النوع على أنواع البشرة الداكنة

ويمكن أن يتم التقشير العميق مرة فقط في معظم الحالات.

ما يجب أتباعه قبل أتمام عملية التقشير الكيميائي

أن طبيبك يمكن أن يساعد على اختيار نوعية التقشير وأن يقرر ما عمق التقشير

المسموح به ونوع المواد الكيميائية الأفضل والمناسبة لبشرتك ويستند هذا

القرار على نوع الجلد وأي نوع من النتائج أنت تريديها ومدي المخاطر

التي تكوني على استعداد لاتخاذها وغيرها.

وفي المقام الأول ينبغي خوض درجة مبدئية قبل أجراء عملية التقشير وهو ما يطلق

عليه (بقعة اختبار) وفيها يقوم الطبيب باختبار جزء بسيط على الجلد قبل أجراء

العملية بصورة شاملة على كافة مناطق الجلد وذلك من أجل الحصول على فكرة

أفضل عن النتائج المحتمل حدوثها خاصة بالنسبة للأشخاص الذين

لديهم البشرة الداكنة.

كيفية التحضير قبل إجراء عملية التقشير الكيميائي

سوف يبدأ تحضير بشرتك قبل 2 أو 3 أسابيع من التقشير وذلك بأتباع تلك الخطوات

  • يتم تنظيف البشرة مرتين في اليوم.
  • تطبيق مرطب خاص أو كريم من 1 إلى 2 مرة في اليوم.
  • استخدام كريم واقي من الشمس كل يوم.
  • عند استخدام التقشير المتوسط أو العميق يمكن تناول دورة قصيرة من الأدوية لمنع العدوى الفيروسية خاصة عندما يتم التقشير بالقرب من الفم أو العينين.

وهذا روتين العناية بالبشرة تساعد على تقشير الجلد أكثر بالتساوي

ويساعد على التئام أسرع بعد التقشير ويمكن أن يقلل من فرص الإصابة بالمرض

وغيرها من المشاكل خصوصاً ما قد يحدث من تغير متفاوت في لون الجلد.

فوائد التقشير الكيميائي للبشرة

التقشير الكيميائي الخفيف أو السطحي يتم شفائه بسرعة وسهولة

فهو يزيل بعض الطبقات الخارجية الميتة من الجلد مما يؤدي إلى

تحسين لون البشرة وتقليل مظهر الخطوط الدقيقة جداً.

التقشير العميق قد يأخذ بعض الوقت في شفاء الجروح ولكنه يمكن أن

يقلل من ظهور الخطوط العميقة والتجاعيد ومحو آثار الندب وحب

الشباب وأضرار أشعة الشمس.

الآثار الجانبية للتقشير الكيميائي للبشرة

  • عمق التقشير الكيميائي تتعلق مباشرة بمدى الألم الذي تعانيه وعدد من الآثار الجانبية التورم والاحمرار لمدة قد تصل إلى ستة أسابيع.
  • التقشير السطحي يحدث إحساس معتدل لاذع وبعض الاحمرار الطفيف على الجلد خلال فترة 5 أو 6 أيام.
  • قد تبدأ حكة خلال فترة الشفاء وظهور قشور عميقة قد تصل إلى 14 يوماً.
  • من المستحسن استخدام واقي الشمس مع عامل حماية عالية كلما ذهبت إلى الخارج المنزل بعد التقشير.

تقشير البشرة بالليزر

تقشير الجلد بالليزر يزيل طبقة الجلد بدقة لتظهر خلايا جلد جديدة

التي تتشكل أثناء الشفاء وتعطي الجلد سطح أكثر شباباً ويمكن إجراء التقشير

بالليزر لوحده أو مع غيره من العمليات التجميلية على الوجه.

ما يجب أتباعه قبل أتمام عملية تقشير الجلد بالليزر

نبدأ من خلال استشارة جراح التجميل أو طبيب الأمراض الجلدية لمعرفة

ما إذا كنت مرشحاً جيداً لإجراء هذه العملية أم لا ويجب أن تخبر طبيبك

إذا كنت تصاب بمرض (حمي البثور) حول الفم.

وإذا قررت المضي قدماً في تقشير الجلد بالليزر طبيبك سوف يطلب منك أتباع بعض التعليمات التالية

  • أن لا تأخذ أي أدوية مثل الأسبرين الذي يمكن أن يؤثر على تخثر الدم وذلك قبل إجراء جراحة الليزر بعشر أيام.
  • عدم تناول أي فيتامينات أو مكملات مثل فيتامين E .
  • إذا كنت تدخن يجب عليك التوقف عن التدخين لمدة أسبوعين قبل وبعد العملية لأن التدخين قد يطيل عملية الشفاء.
  • قد يصف الطبيب دواء مضاد حيوي مسبقاً لمنع الالتهابات البكتيرية وأيضاً دواء مضاد للفيروسات إذا كنت عرضة لبثور الحمى.

خطوات تقشير البشرة بالليزر

  • يتم وضع مرطب خاص على الوجه لأعداد الجلد ليأخذ جرعة موحدة من شعاع الليزر.
  • بمساعدة بجهاز صغير يتم توجيه الليزر على المناطق التي تواجه مشكلة ويتم التحكم في طول الشعاع والوقت وذلك يعتمد على نوع وشدة الخلل التي يجب إزالته وطول الليزر يمكن أن يكون أقصر أو أطول ويمكن التحكم في الزمن ليكون فورياً أو جزء من الثانية.
  • يستمر في تقشير البشرة بالليزر لمدة عشر دقائق إذا كنت ترغب في التخلص من النمش ولمدة ساعة إذا كنت تريد التخلص من عيوب أكثر خطورة.

فوائد تقشير البشر بالليزر

  • يعمل الليزر على خلايا الجلد القديمة والميتة فيقوم بحرق طبقة رقيقة بالإضافة إلى أنه مهيج للخلايا الحية المحيطة مما يؤدي إلى إحياء وتجديد البشرة بسرعة كل هذا يساهم في تنشيط ألياف الكولاجين التي تعتبر مسئولة عن تأثير مضاد الشيخوخة.
  • يتم تطهير الجلد على الفور من الجراثيم والميكروبات المسببة للأمراض.

الآثار الجانبية لتقشير البشر بالليزر

  • يمكن أن يؤدي إلى تصعيد فيروس الهربس.
  • تورم خفيف واحمرار ويستمر عادة ساعات أو عدة أيام.
  • نادراً ما يحدث ندبات وتقرحات.
  • التغيير في لون الجلد إذا كانت بشرتك داكنة يمكن أن تصبح أكثر قتامه وهذا يحدث لفترة مؤقتة وهو ما يطلق عليه (فرط التصبغ).