لتحافظي على علاقة طيبة مع حماتك

لتحافظي على علاقة طيبة مع حماتك

لتحافظي على علاقة طيبة مع حماتك

أحيانا ما تشتعل النار بين الزوجة وحماتها، ولكن عليك أن تتصرفي بذكائك الفطري

لتحافظي على استقرار هذه العلاقة التي تمنحك استقرار حياتك الزوجية،

وعلاقتك مع زوجك، ولتحصلي على علاقة مميزة مع حماتك عليك إتباع خطوات بسيطة …

لتحافظي على علاقة طيبة مع حماتك

* لا تنافسيها في مجالاتها
بطبيعة الحال تختلف مكانتك عن مكانة حماتك في قلب زوجك ، لذا فلا تحاولي منافستها

أو معاملتها معاملة الند ، فمثلاً لا جدوى من أن تحاولي إعداد أصناف الطعام التي اشتهرت

هي بصناعتها على أحسن ما يكون .. قد تتفوقين عليها وهو ما يمكن أن يثير حقدها عليك

أو قد تبدين اقل مهارة منها وعندئذ ستشعرين بالضيق أو الإحراج من هذا النصر الخفي الذي

أحرزته عليك الذي قد تعلن عنه بنصف ابتسامة من شأنها أن تصيبك بالإحباط الشديد ..

لتحافظي على علاقة طيبة مع حماتك

لذلك إذا كانت حماتك تنتمي إلى مدرسة الطبخ التقليدية فيمكنك إدهاش الجميع بتقديم

عشاء صيني أو ايطالي لضيوفك.. وبذلك لن يطغى نجاحك على نجاحها ..
* لا تخبريها بكل مشاكلك
قد تكون حماتك سيدة ذكية وواسعة الخبرة وقد تشعرين أحيانا بأنك قريبة منها .. ولكن إياك

والإفضاء إليها بكل أسرارك .. أو إدخالها في مشكلاتك الزوجية وتجنبي تماماً انتقاد ابنها

أمامها أو الشكوى منه إليها .. فسيكون رد فعلها غير متوقع إذ إنها ستشعر بأنك أهنت

جزءاً عزيزاً منها وعندها ستفقدين كامل معزتك في قلبها.

لتحافظي على علاقة طيبة مع حماتك
* لا تتنازلي عن استقلاليتك
بلا شك ، يشعر زوجك بسعادة كبيرة عندما يقضي معك يوماً كاملاً عند والديه ولكن

احرصي على استضافتهما أيضا في منزلك ، لكي لا تكون العادة التي تعارف عليها الجميع

هي قضاء معظم الوقت عند حمويك ، لذا عليك استضافة حمويك واستقبالهما بفرحة وترحاب

يزيد من مكانتك عندهما ويشعرك بأن لبيتك كياناً قائماً بذاته وبأنك مستقلة تماماً.

لتحافظي على علاقة طيبة مع حماتك

* كوني متحفظة مع حماك
عادة ما تكون العلاقة بين زوجة الابن وحماها من العلاقات الإنسانية الناجحة والتي تشبه

إلى حد كبير علاقة البنت بآبيها .. ولكن احذري فقد تشعر حماتك بالغيرة وقد تتصرف بطريقة

لا تتوقعينها .. كما ينصح العلماء بعدم الإفراط في التدلل على زوجك أمام حماتك ، فذلك ايضاً

مما يثير غيرتها.
* فليكن لكِ عالمك الخاص
لا تعط حماتك مفاتيح بيتك الخاصة إذا كانت من النوع المقتحم لحياتك . ولكن إذا اعتادت حماتك

القيام بالإعمال التي من المفترض انك أنت المكلفة بها فاعلمي إنها ستجذب البساط من تحت

قدميك ، فأن لم يحدث ذلك فسوف تكون النتيجة على اقل تقدير أنها ستتدخل في كل صغيرة

وكبيرة من أمورك.. لذا املكي زمام أمرك وبيتك وليكن لك عالمك الخاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *