أسباب العقم عند السيدات

أسباب العقم عند السيدات

أسباب العقم عند السيدات

أسباب العقم عند السيدات

قد يواجه الزوجين في بداية حياتهما مشكلة تعد من أوسع المشاكل انتشاراً على مستوى

العالم التي قد تسبب تدخل الأهل في الأمور الحياتية للزوجين مما يسبب لهم المزيد من

التوتر، القلق ويعرف العقم بأنه مرور عام على الزواج بصورة مستقرة، منتظمة دون حدوث

حمل الذي قد يكون السبب فيه يرجع لأحد الزوجين أو كلاهما معاً.

أسباب العقم عند المرأة

  • مشاكل في المهبل

مثل انسداد المهبل، ضيق المهبل الشديد، التهابات جدار المهبل فتمنع حدوث الجماع.

  • مشاكل في عنق الرحم

وجود سماكة، كثافة في المادة المخاطية في عنق الرحم أو استئصال جزء من الرحم

أو علاج عنق الرحم بالليزر أو بالكي الشديد، قلة المخاط في عنق الرحم الذي يعيق

مرور الحيوانات المنوية، وجود أجسام مضادة تعمل على قتل الحيوانات المنوية،

انسداد في عنق الرحم.

  • مشاكل في الرحم

مثل التشوهات الخلقية وهي مختلفة معظمها يسبب الإجهاض وبعضها يؤثر على القدرة

على الإنجاب وبعضها يمكن علاجه جراحياً مثل وجود حاجز في تجويف الرحم الذي يتم

إزالته بجهاز التنظير الرحمي، الرحم ذو القرنين، الرحم ذو القرن الإضافي الذي قد يؤدي

إلى حدوث الحمل خارج الرحم في القرن الإضافي وبشكل عام فان هذه التشوهات

الخلقية تكون مصحوبة غالباً بتشوه بإحدى قناتي فالوب أو كلاهما.

  • التصاق داخل الرحم

التصاق داخل الرحم يكون أما بعد تكرار عملية كحت للرحم أو نتيجة التهاب شديد

في الرحم أو جرح ناتج عن استئصال ورم ليفي سابق وعادة تكون شكوى السيدة

في هذه الحالة هي قلة كمية الدورة الشهرية ويظهر هذا بوضوح عند إجراء صورة

ملونة للرحم ويتم علاج هذا الالتصاق بإزالته بجهاز تنظير الرحم وقد يضطر الطبيب

لإعادة العملية أكثر من مرة وإعطاء بعض الأدوية مع هرمون الأستروجين لمدة

3 أسابيع بعد العملية لكي لا يعود الالتصاق إلى حالته السابقة.

  • ألياف الرحم

قد يكون سبب العقم هو وجود ورم في عضلة الرحم قد يسبب فجوة في الرحم

ففي هذه الحالة ينصح بإجراء عملية جراحية لإزالة تلك الأورام بواسطة جهاز

تنظير الرحم أو إجراء عملية فتح بطن واستئصالها.

  • تيبس الرحم

الذي يحدث بعد إصابة السيدة بمرض التهابات بطانة الرحم، تشخيص الحالة يتم عن

طريق تصوير الرحم بالصبغة الملونة وقد يفيد جهاز تنظير الرحم في علاج هذه الحالة.

  • زوائد لحمية في بطانة الرحم

الزوائد اللحمية تشبه في وجودها وجود لولب في الرحم والذي يعيق الرحم من

حدوث الحمل واستئصالها يكون سهل وتشخيصها عن طريق أشعة

الرحم الملونة أو جهاز تنظير الرحم.

  • تضخم الرحم

وعادة ما تشكو السيدة من ألم عند حدوث الدورة الشهرية، وقد تشخص الحالة عن

طريق أشعة الرحم الملونة والعلاج في هذه الحالة صعب وقد تفيد

بعض العلاجات الهرمونية والدوائية.

  • مشاكل في بقناتي فالوب

وقد تتعدد مشكل قناتي فالوب في الأمور التالية

تلف عضلات قناة فالوب بسبب الالتهابات المزمنة حيث يمنع مرور البويضة،

كذلك تسبب الالتهابات المزمنة الالتصاق داخل الرحم خصوصا إذا كانت الالتهابات شديدة.

التهابات منطقة الحوض المزمنة قد يكون سببه جرثومة أو بعض الأمراض

التناسلية التي تنتقل عن طريق الجماع مثل مرض السيلان وجرثومة الكلاميديا

أو مرض السل مما يؤثر على المبيض وممكن أن تؤدي الالتهابات المزمنة إلى تلف

في قناة فالوب فالمعالجة تكون جراحية عادة وتعتمد على درجة التلف ومنطقة التلف.

تلف نهاية القناتين إذا حدث انتفاخ في قناة فالوب لوجود انسداد في نهايتها

ويمكن أن يشاهد بمنظار البطن مما يسبب فشل في دخول البويضة داخل قناة فالوب.

الالتصاق نتيجة إجراء جراحي لإحدى القناتين مثل وجود الحمل خارج الرحم

أو نتيجة جراحة داخل الحوض أو نتيجة التهابات في الأعضاء المجاورة

مثل التهاب الزائدة الدودية.

قصر قناتي فالوب بحيث تكون اقل من 4سم.

أورام تصيب قناتي فالوب أو المبيض وتؤثر على عمل قناتي فالوب.

  • اضطراب إفراز هرمون LH & FSH

وذلك بسبب ارتفاع نسبة هرمون الحليب في الجسم وقد يكون السبب هنا غير

معروف أو في حالة إصابة الخلايا المنتجة لهرمون الحليب بالأورام أو نتيجة تناول

بعض الأدوية أو نقص إفراز الغدة الدرقية مما يسبب إعاقة عمل هرمونات الأنثوية

الأخرى اللازمة لتكوين البويضات يتم اكتشاف هذا الارتفاع في نسبة هرمون الحليب

أما عن طريق فحص نسبة الهرمون في الدم أو عند فحص الثدي حيث يفرز الثدي

في بعض الحالات الحليب في غير أوقات الرضاعة.

  • مشاكل الغدة النخامية

مثل وجود ورم فوق الغدة النخامية حميد أو خبيث أو وجود ورم في الغدة النخامية أو

إصابة في الغدة النخامية في حادث مثل حادث السيارة أو تعرض الغدة

النخامية إلى إشعاع بكمية كبيرة.

  • خلل في عمل غدة (الهيبوثالاموس)

إن اضطراب عمل غدة (الهيبوثالاموس) يعتبر من أكثر الأسباب انتشارا والتي تسبب عدم

انتظام التبويض ويرجع أسباب الخلل في الغدة لأحد الأسباب التالية فقدان الوزن

بسرعة شديدة وبكمية كبيرة أو العكس زيادة في الوزن بسرعة شديدة وبكمية كبيرة.

إجراء التمارين الرياضية بشكل مرهق جداً ومبالغ فيه.

 

الشد العصبي والنفسي الشديد.

التعرض إلى كمية كبيرة من الإشعاع.اخذ بعض الأدوية التي قد تسبب تلف في خلايا الغدة.

وجود ورم في الغدة.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.