خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

* طرق العناية بثدي المرضعة :
1- غسل الحلمتين بالماء المعقم قبل وبعد كل وجبة إرضاع .
2- عند الشعور بألم في الثدي ادهنيه بالسبيرتو بواسطة إسفنجه ناعمة .
3- عند الشعور بالثقل في الثدي استخدمي حزام الصدر مع تجنب الضغط على الحلمتين .

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

4- أثناء الرضاعة يجب أن تغطي شفتا الطفل الرضيع كل المساحة السمراء المحيطة بالحلمة

لأن ذلك يساعد على إستدراء الحليب بشكل كامل ويساعد على وقايته من الضرر .
5- يجب استعمال الثديين بالتناوب ( كل واحد وجبة ) وكل وجبة لا تقل عن 5 دقائق .

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

تعتبر الرضاعة من اولويات الام التي تهتم بصحة طفلها و صحتها ايضا و لهذا نقدم لك مقال يشمل

كل ما يهمك على الرضاعة بالاضافة الى بعض النصائح البسيطة لكيفية الرضاعة الطبيعية الصحية لك و لطفلك.

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

نصائح للمرأة المرضعة :

– من أهم النصائح التي ينصح بها أطباء النساء للأم بعد الولادة لتوفير رضاعة كافية لطفلها شرب كميات وفيرة

من الماء والسوائل ، إذ هي المكون الأساسي للبن الأم ، والتي تتعارض مع الإعتقاد الشعبي السائد في

أذهان كثير من الأمهات والجدات بتناول كميات كبيرة من السكريات ، والأطعمة أثناء الرضاعة ، ولكن على العكس

تعتمد الرضاعة الطبيعية على نوعية الغذاء وليس كميته .

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

– يجب على الأم المرضعة تناول كميات متنوعة من الغذاء ، مع الإكثار من الخضروات الغنية بالفيتامينات ،

والفواكه الغنية بالماء ، بالإضافة للبروتين ، والحبوب .

–الحصول على الكم اللازم من الكالسيوم من الحليب ، اللبن الرايب ، الأجبان ، ومشتقات الألبان ،

كما يجب تناولها مكملات الكالسيوم التي يصفها الطبيب في فترة الحمل والمستمرة معها حتى الفطام .

– ينصح في فترة الرضاعة مراقبة الأم لغذائها لأنه ذو تأثير على الطفل الرضيع ، إذ أن الرضيع يتأثر بتناول

الأم للمأكولات التي تسبب الإنتفاخ مثل الكرنب ، القرنبيط ، البقول ، وهي تسبب للطفل تراكم الغازات

المسببة للمغص خاصة في الشهور الثلاث الأولى .

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

– على الأم المرضعة تجنب تناول الأدوية خلال فترة الرضاعة إلا باستشارة الطبيب لأنه بعض هذه الأدوية

تكون مضرة للطفل الرضيع ، وذات تأثير مباشر على صحته ، كذلك براعى اخبار الطبيب المعالج بأنها في

فترة الرضاعة عند الحاجة لإجراء اشعاعات ، وفحوصات تصويرية ، حيث ان هذه الأشعة تؤثر على حليب الأم

 وهو بدوره يؤثر على الرضيع .

– تؤثر الحالة المزاجية للأم المرضع على الغدة النخامية المسئولة عن الهرمونات في الجسم ،

والذي يؤثر بشكل مباشر على إفراز الحليب وكميته ، مما يقلل كمية الحليب وعندها قد تلاحظ

الأم بكاء الطفل المستمر لعدم اشباعه جيدا .

خمسة نصائح للعناية بثدي المرضعة

-يجب على الطبيب بعد الولادة والممرضات مساعدة الأم في تعلم الوضع الصحيح للرضاعة ،

حتى لا تصبح الرضاعة عبئا صحيا على الأم مما يسبب آلام الرقبة والظهر ، كما أنها قد تضر بالطفل

مما يسبب له الإختناق ، وينصح بوضع وسادة خلف الأم ، وأخرى تحت قدمها لرفع الطفل بحيث

يكون قريبا من صدرها أثناء الرضاعة ، والتحذير من ارضاع الطفل أثناء النوم .

– يجب على الأم تنظيف الثدي جيدا قبل ارضاع الطفل ، حتى تحمي الطفل من التلوث الذي

قد ينتج عن تراكم بقايا الحليب على الثدي ، كما تحمي نفسها من الإصابة بالالتهابات المؤلمة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *