الرضاعة الطبيعية والحمل

الرضاعة الطبيعية للمبتدئات

الرضاعة الطبيعية للمبتدئات

* لماذا حليب ( لبن ) الأم أفضل ؟
إن حليب ( لبن ) الأم هو أفضل غذاء لطفلك . اسألي أي خبير في الصحة ، وستحصلين على الجواب نفسه
بأن الطريقة المثلى لإطعام الرضيع تأتي من خلال الرضاعة الطبيعية . لقد بيّنت الدراسات أن الاقتصار على
حليب الأم لمدة لا تقلّ عن ثلاثة أشهر ، يساهم في تجنيب الأطفال الالتهابات المعوية . ولو واظبت على
الرضاعة الطبيعية مدة أربعة أشهر ، قد تساعدين في تخفيف مخاطر أمراض الجهاز التنفسي لدى طفلك
وتحمينه من الإصابة بالتهابات الأذن . ومن فوائد الرضاعة الطبيعية على الطفل والأم معاً :

الرضاعة الطبيعية للمبتدئات

• قد تعمل على منع الحمل لفترة معينة ( ولكن يجب عدم الاتكال كلياً على هذا الموضوع ) .
• تحمي من سرطان المبيض والثدي وهشاشة العظام .
• تحافظ على تكوين شكل فكّ الطفل وسلامة أسنانه كما تحميه من البدانة في المستقبل .
• تساعد على النمو العقل أو الدماغ وزيادة نسبة الذكاء .
الرضاعة الطبيعية للمبتدئات
يعتبر حليب الأم غذاء متكاملاً لأنه يحتوي على المغذيات التي يحتاجها طفلك ، أو 400 منها بالحدّ الأدنى ،
بما فيها الهرمونات والمركبات التي تحارب الأمراض والتي يخلو منها الحليب الاصطناعي . جدير بالملاحظة ،
أن حليب الأم يتواءم مع احتياجات الطفل الذي ينمو ويتطور . إلى جانب بناء الدماغ ، وفوائد محاربة الأمراض ،
والتي لا يوفرها أي حليب اصطناعي ، يساعد حليب الأم في توطيد علاقة حب مميزة بينك وبين طفلك .
عندما تقومين بالرضاعة الطبيعية ، ينمو طفلك بالاحتكاك الجسدي والاحتضان والحمل ، كذلك الأمر معك أنت .

الرضاعة الطبيعية للمبتدئات

* تحضيرات الرضاعة الطبيعية :
من المؤكد أنك لا تستطيعين تهيئة ثديك لتجربة الرضاعة الطبيعية ، لكن يمكنك فعل ذلك على المستوى الذهني .
فإن مزيداً من المعرفة حول هذا الموضوع قبل ولادة طفلك ، تساعد على تعليمك .
* كيف تتمّ الرضاعة الطبيعية ؟
بما أن عملية الرضاعة الطبيعية قد تستغرق من 7 دقائق إلى 40 دقيقة ، اختاري مكاناً مريحاً للقيام بذلك .
إن الجو المحيط بالمكان مسألة في غاية الأهمية ، وبالذات في الأيام الأولى من الرضاعة عندما تتدربين عليها
وتحتاجين إلى إتقانها . فلو كنت تفقدين التركيز مع وجود ضوضاء حولك ، انتقي مكاناً هادئاً . ولو كنت تملّين بسرعة ،
قد ترغبين بإرضاع طفلك أمام التلفزيون . جربي عدة أماكن قبل الاستقرار على المناسب منها .
احملي طفلك في وضعية لا تؤلم ذراعيك وظهرك ، واستعملي الكثير من الوسائد للاستناد إليها . كثير من النساء
يجدن الوضعية المناسبة في التمدد ، ولكن الأمر منوط بمدى شعورك بالراحة . أوجدي لنفسك ولطفلك وضعية
استرخاء قبيل البدء بعملية الرضاعة . انتبهي إلى ما تشعرين به في الثديين عندما يطبق طفلك فمه عليهما ،
إذ أن عليه الحصول على كمية كبيرة من الحليب . لو تألمت من الرضاعة ، توقفي لحظة ومرري إصبعك الصغرى
( الخنصر ) بين لثة طفلك وحلمة الثدي ، وأعيدي المحاولة . عندما ينجح طفلك في الرضاعة الصحيحة ،
سيكون كفيلاً بإتمام الباقي .
الرضاعة الطبيعية للمبتدئات
* صعوبات محتملة :
على الرغم من أن الأمهات يقمن بالرضاعة الطبيعية منذ قرون ، إلا أن المسألة ليست بهذه السهولة .
تواجه كثير من النساء صعوبات خلال الأيام الأولى . ففي الأسابيع الستة الأولى ، حيث يستقر مستوى
مخزون الحليب لديك ويتعلّم طفلك كيفية الرضاعة ، قد تعانين من الأمور التالية :
• الاحتقان : عندما يكون الثديان ممتلئين .
• التهاب الثدي : وهو مؤلم يتميز بالاحمرار والانتفاخ .
• ألم في الحلمتين مع تشقّق .
الرضاعة الطبيعية للمبتدئات
* ما الذي قد تشعرين به ؟
هناك نساء يأتلفن الرضاعة الطبيعية بسهولة ويسر ومن دون مصادفة حواجز ضخمة . في مقابل كثيرات
يواجهن صعوبة في تعلّم كيفية القيام بالمسألة . لو شعرت بشيء من الإحباط ، تذكري أنك لست الوحيدة
التي تعايش هذه التجربة . وإذا وصلت بك الحال إلى حدّ الاستسلام ، تحدثي إلى طبيبك أو إلى أمهات
أخريات يقمن بالرضاعة الطبيعية .
تتطلب الرضاعة الطبيعية بعض التدريب . امنحي نفسك مزيداً من الوقت حتى تتقني هذه العملية . تحمّلي
ذلك يوماً كاملاً أو أسبوعاً أو حتى رضعة كاملة من دون توقف . فلو مررت بيوم سيء في الرضاعة الطبيعية ،
عِدِي نفسك بالأفضل في اليوم التالي . وضعي في بالك أن أية مشكلة تواجهينها لن تدوم .
* أشياء عليك اقتناؤها :
سوف تحتاجين ما لا يقلّ عن حمّالتي صدر خاصتين للرضاعة ، لأنهما تسندان الثديين أفضل من أية حمّالة
صدر عادية حتى لو كانت كبيرة . وتأتي حمّالة الصدر الخاصة للرضاعة مع خطّاف أو سحّاب ( سوسته ) يمكنك
التحكّم به وقت الرضاعة . تأكدي من أنهما مناسبان وتسدلان جيداً عند الفتح . فلو لم تلفّ الحمّالة الثدي بالكامل
فستضغط عليك وتؤدي إلى انسداد قنوات الحليب .
تجد بعض الأمهات أن الثديين يميلان إلى تسريب الحليب عند الرضاعة . ويحفّز بكاء طفل آخر أو مجرد رؤية طفل ،
الثدي على درّ الحليب في أوقات غير مناسبة أحياناً . تأكدي من أن لديك نوعية جيدة من فوط الثدي ، وتستطيعين
تخزين فوط يمكنك غسلها أو شراء أنواع تستخدم مرة واحدة فقط .

الرضاعة الطبيعية للمبتدئات

* هل أستطيع الاستمرار في الرضاعة الطبيعية بعد العودة إلى العمل ؟
نعم ، فالعودة إلى العمل بعد انتهاء إجازة الوضع لا تعني إنهاء الرضاعة الطبيعية . في الحقيقة ، بمقدور الأمهات
اللواتي يعملن خارج المنزل الاستمرار في إرضاع أطفالهن من الثدي قدر ما يرغبن . ربما تريدين القيام بعملية
شفط الحليب في العمل ، أو إرضاع طفلك فقط عندما يكون معك . من الممكن القيام بالطريقتين .

Leave a Comment