التغذيه والحمل

فيتامين د أثناء الحمل

فيتامين د أثناء الحمل

* لماذا أحتاج إلى فيتامين د ؟

يساعدك فيتامين د على تنظيم مستويات الكالسيوم والفوسفات في جسمك . أنت بحاجة إلى الكالسيوم
والفوسفات للحفاظ صحة وسلامة عظامك وأسنانك .
قد يساعد فيتامين د أيضاً على مكافحة العدوى والالتهابات ، حتى أنه قد يقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع
السرطان ، والسكري والتصلب العصبي المتعدد  multiple sclerosis.
إذا كنت لا تحصلين على كمية كافية من فيتامين د أثناء حملك أو خلال فترة الرضاعة الطبيعية ، قد يعيق
ذلك امتصاص طفلك الكالسيوم بشكل جيد . وقد يؤدي نقص الكالسيوم إلى ضعف في نمو أسنان وعظام طفلك .

فيتامين د أثناء الحمل

* كيف يمكنني الحصول على فيتامين د ؟

هناك طريقتان يمكنك من خلالهما الحصول على فيتامين د :
يتكوّن فيتامين د في جسمك استجابة لأشعة الشمس المباشرة .
يمكنك الحصول على فيتامين د من الأطعمة والمشروبات التي تتناولينها .
وتتضمن المصادر الجيدة لفيتامين د من المواد الغذائية الأسماك الزيتية مثل
الماكريل والسلمون والسردين ، والأطعمة المعزّزة أو المدعّمة بفيتامين د مثل
السمن وبعض أنواع حبوب الإفطار ( الكورن فليكس ) . كما توفّر أيضاً اللحوم الحمراء
وصفار البيض قدراً قليلاً من فيتامين د .
فيتامين د أثناء الحمل
خلال فصل الشتاء عندما لا يكون هناك كمية كبيرة من ضوء الشمس ، سوف يمدّك الغذاء
الذي تتناولينه ومخزون جسمك من فيتامين د بالكمية التي تحتاجينها .
فيتامين د أثناء الحمل

* هل أنا بحاجة لأخذ مكمّلات فيتامين د ؟

يوصى بأخذ مكمّلات تحتوي على 10g مايكروغرام من فيتامين د أثناء الحمل وخلال فترة الرضاعة الطبيعية .
تحتوي معظم فيتامينات الحمل على فيتامين د . ليس عليك سوى تناول الفيتامينات المتنوعة المخصّصة للحمل .
اسألي الصيدلانية أو الطبيبة إذا كنت غير متأكدة من الأمر .

Leave a Comment