أسباب الطلاق وكيف تواجه المطلقة المجتمع

أسباب الطلاق وكيف تواجه المطلقة المجتمع

أسباب الطلاق وكيف تواجه المطلقة المجتمع

في السنوات الماضية زادت نسبة الطلاق على مستوى الدول العربية

بشكل كبير جداً وفي كثير من الأحيان تنتهي العلاقة الزوجية بالطلاق في

السنة الأولى من الزواج مما ينتج عنه مشاكل عائلية، تفكك أسري، تشريد

للأبناء وحرمانهم من أحد الأبوين وظاهرة الطلاق ليست قاصرة على

مستوى اجتماعي معين ولكنها شملت جميع المستويات الاجتماعية،

الثقافية.

الأسباب الأكثر شيوعا للطلاق

تختلف أسباب الطلاق من أسرة لأخرى وقد يكون السبب مقنع للبعض وقد

يكون غير مقنع وقد تكون أسباب تافهة ولا قيمة لها حتى تحدث هذا الخلل

والشرخ الكبير في الأسرة لتنتهي العلاقة الزوجية، الميثاق الغليظ بالطلاق

ويمكننا الإشارة إلى بعض الأسباب الجوهرية التي تسبب الطلاق

  • الاختيار الخاطئ

لقد حددت لنا الشرعية الإسلامية الشروط الواجب توافرها سواء في الزوج

الصالح أو الزوجة الصالحة ولكن هل يقوم المجتمع بتنفيذها والبحث عنها

التي تتمثل في الدين، الخلق فغالباً ما يهم والد العروس المقدرة المادية

للزوج، ما يهم العروس الحب، ما يهم العريس هل العروس جميلة وهكذا

ضغطت علينا الحياة الحديثة وتمسكنا بالأغراض المادية، المظهر الخارجي

الزائف الذي قد يزول مع مرور الزمن وتركنا الأساسيات الداخلية من أخلاق،

معاملات التي سوف تبقى مع الشخص ولن تنتهي وغالبا ما ينتهي

سوء الاختيار بالطلاق.

  • سهولة لفظ الطلاق

أصبح من السهل على أي شاب أن يتلفظ بكلمة (أنت طالق) كما أصبحت

كل فتاة سهل عندها أن تطلب الطلاق من زوجها وفي دراسة بحثية عن

أسباب انتشار الطلاق أظهرت عدم وجود أسباب جوهرية قوية تستدعي الوصول

إلى قطع العلاقات والوصول إلى المرحلة الأخيرة لإنهاء الحياة الزوجية فقد

يطلب الزوج فنجان قهوة من الزوجة فترفض فيتم الطلاق لهذا السبب أو إن

الزوج رفض الخروج معها في هذا الوقت فطلبت الطلاق وأصبح الطلاق

هو أسهل الطرق لحل أتفه المشاكل كما يوجد بعض الأزواج الذين يستخدمون

لفظ (عليا الطلاق) كنوع من أنواع القسم بين أصدقائه وفي معاملاته

الخارجية ويظهر هذا الأسلوب متى تهاون الزوج بقسم الطلاق واستخدامه

في أتفه الأمور.

  • المشاجرات الزوجية

ليس هناك حياة سعيدة دائمة ولكنها خليط بين التعاسة، السعادة وأن البلوغ

للسعادة بين الزوجين لن يتحقق ألا عن طريق التفاهم، الحوار البناء الذي

قد يأخذ وقت لتحقيقه والوصول إليه وعندما تظهر المشاكل بين الزوجين من

اكبر الأخطاء التي يقعوا فيها هي إفشاء الأسرار الزوجية لأسرهم

أو لأصدقائهم فيدلوا كل شخص بدلوه لحل المشاكل بطريقته التي قد

تأزم المشكلة أكثر وتنتهي بالطلاق.

  • مفهوم معنى الزواج

قد ينظر الزوج أو الزوجة لمعنى الزواج بنظرة سلبية فنجد الزوج ينظر إليه

على أنه عبء مادي سوف يقع على عاتقة، تقييد لحريته أما الزوجة

فتنظر إليه على أنه مسئولية وتحمل أعباء منزلية، تربية للأبناء وعند حدوث

أول خلاف يحاول كلا الطرفين التخلص من هذا العبء الثقيل الذي لا يستطيعان

تحمله وتنتهي الحياة بينهما إلى الطلاق.

  • الدخل المادي الضعيف

قد تؤدي الحالة المادية الضعيفة للزوج إلى حدوث الكثير من المشاكل

بين الزوجين ونتيجة لتراكم المشاكل والعبء المالي على الزوج

وحرمان الزوجة، الأبناء من الطلبات الضرورية، الأساسية فيفقدوا الأمن

ومن هنا يتم الطلاق.

  • الخيانة الزوجية

ما نود توضيحه إن ما نعنيه بالخيانة الزوجية ليس الخيانة الكاملة المعروفة

للجميع والطلاق في هذه الحالة يكون أمر مشروع ولكن ما نعنيه بالخيانة

الزوجية هنا هو توهم أحد الزوجين بخيانة أحد الطرفين للأخر مما يفقد

الثقة بين الزوجين وينتج عنه صراع نفسي وإذا لم يستطع الطرف المجني

عليه أثبات براءته غالباً ما تنتهي الحياة الزوجية بالطلاق.

  • البعد عن أحكام الدين

قد يجهل كلا الطرفين الأحكام الشرعية لحقوق الزوج، الزوجة التي

تحقق التوازن والتوافق في العلاقة بينهما عن طريق الضوابط الشرعية والدينية.

  • العقم

مع مرور السنين وعدم حدوث إنجاب واتهام كل طرف بأنه السبب في ذلك

مما يؤجج المشاكل ليس بين الزوجين فقط ولكن بين أسرة الزوج وأسرة الزوجة

وعندما يفقد أحدهم الأمل في حدوث الإنجاب تنتهي الأحداث إلى الطلاق.

  • الاختلاف البيئي والثقافي

المستوى الثقافي، التعليمي، البيئي من الأمور الهامة التي يجب أن

يصبح الطرفين متساويان فيها فالحياة العائلية للطرفين التي تربوا في

ظلها قد تختلف أو تتفاوت فتظهر المشاكل بين الزوجين كذلك التعود

على بعض العادات والتقاليد والأعراف التي نشأ عليها الزوجين فأي

تعرض أو رفض لها تحدث المشاحنات التي تؤدي إلى الطلاق.

  • أسباب أخرى

كما توجد العديد من الأسباب التي ما إن تظهر في الحياة الزوجية

إلا وانتهى بالطلاق مثل ضعف الشخصية، عدم النضج، صغر السن،

التفاوت العمري الكبير، تعدد الزوجات، ضرب الزوج للزوجة،

مرض أحد الزوجين، سفر الزوج الطويل وإصراره أو عدم استطاعته

اصطحاب الزوجة معه..

Post Author: raid