غذاء الحامل المتوازن

غذاء الحامل المتوازن

غذاء الحامل المتوازن

تتسائل العديد من النساء الحوامل عن نوعية الغذاء المناسب تناوله خلال فترة الحمل حيث يعتبر غذاء الأم الكامل

والصحيح شرطاً أساسياً لتكوين الجنين ونمو أعضائه بالشكل الصحيح.

غذاء الحامل المتوازن

وينقسم غذاء المرأة الحامل إلى ثلاثة مراحل رئيسية وهي :

1. غذاء المرأة الحامل في النصف الأول من فترة الحمل :
في المرحلة الأولى من الحمل يجب على المرأة الحامل عدم الإفراط في تناول الأطعمة ومراعاة وجود كمية

كافية من البروتينات بالإضافة إلى الدهنيات شرط أن لا تقل كمية الدهن النباتي عن 15% مما تتناوله الحامل

من دهون وكربوهيدرات.

غذاء الحامل المتوازن

2. غذاء المرأة الحامل في النصف الثاني من فترة الحمل :
في المرحلة الثانية من فترة الحمل تحتاج المرأة الحامل إلى كمية أكثر من الغذاء و خاصة البروتين الذي يعتبر

مادة أساسية لتشكيل الأعضاء والأنسجة عند الجنين، وحتى تحصل المرأة الحامل على ما تحتاجه من البروتين

عليها الإكثار من تناول اللحم والسمك و البيض إضافة إلى الحليب و مشتقاته .

غذاء الحامل المتوازن

3. غذاء الحامل في بعض الحالات الإستثنائية :
قد تتعرض المرأة الحامل إلى حالات تجبرها على تعديل نظامها الغذائي كأن تصبح شهيتها للطعام ضعيفة أو أن

تتعرض لحالات من التقيؤ والاستفراغ خاصة في المراحل الأولى من الحمل ،أو التعرض لأنواع من السمنة و الزيادة

السريعة في سرعة الوزن.

غذاء الحامل المتوازن

وفي هذه الحالة ننصحك سيدتي بمراجعة الطبيب المختص ليحدد لك آلية الغذاء المفيدة و الصحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *